إزالة الصورة من الطباعة

1922 شهيدا فلسطينيا بسوريا "46" منهم ماتوا جوعًا

دمشق ـ الرأي

أفادت مصادر محلية أن عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين ماتوا بسبب الجوع ونفاد الغذاء في مخيم اليرموك المحاصر الواقع جنوب العاصمة السورية دمشق، بلغ ستة وأربعين.

ويعاني مخيم اليرموك من حصار مشدد بسبب المعارك الدائرة في سوريا بين القوات النظامية والمعارضة، حيث تسبب ذلك بحدوث مجاعة تهدد حياة الآلاف من سكانه، لا سيما الأطفال وكبار السن، حيث يفتقد المخيم للغذاء والدواء وحليب الأطفال.

وذكرت المعطيات التي ترصدها "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا " أن عدد الفلسطينيين الذين قتلوا في المخيمات وفي الأراضي السورية منذ بدء الأحداث هناك قبل نحو ثلاث سنوات، بلغ ألفاً وتسعمائة واثنين وعشرين فلسطينيًا.

وأوضحت المجموعة أن عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين قتلوا جراء القصف بلغ سبعمائة وثمانية وستين شخصًا، في حين من قتل جراء الاشتباكات المسلحة بين قوات النظام والمعارضة كان عددهم أربعمائة وستة وأربعين لاجئًا.

أما فيما يتعلق باللاجئين الذين قتلوا جراء القنص والإعدام الميداني فقد بلغ عددهم مائتين وتسعين فلسطينيًا، في حين قتل مائة وأربعة وثلاثون لاجئًا بسبب التعذيب الذي تعرضوا له في سجون النظام السوري، بحسب "مجموعة العمل".

وأشارت المعطيات إلى أن عدد اللاجئين الفلسطينيين المعتقلين بلغ أربعمائة وستة وستين شخصًا، في حين ما يزال مائتين واثنين وثلاثين لاجئًا في عداد المفقودين ولا يُعرف مصيرهم.