الأسير الشوبكي إزالة الصورة من الطباعة

الهيئة: الاحتلال يواصل اهمال الحالة الصحية للأسير الشوبكي

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم السبت، من مواصلة سلطات الاحتلال، سياسة الاهمال الطبي بحق شيخ الأسرى، وأكبرهم سنا الأسير فؤاد الشوبكي، البالغ من العمر (80 عاماً).

ولفتت الهيئة إلى أن اللواء الشوبكي "أبو حازم" والمعتقل منذ أكثر من 12 عاما في سجون الاحتلال، والصادر بحقه حكما بالسجن لـ 20 عاما منذ اعتقاله في 14/3/2006 ، يعاني من عدة أمراض مزمنة ولا يتلقى الرعاية الصحية اللازمة، والتي تزداد خطورة بتقدمه في السن.

 وبينت أن الاحتلال قد اجرى تنقلات عديدة بحق الاسير الشيخ، خلال السنوات الأخيرة كنقله لسجون "النقب"، و"عسقلان"، و"الرملة"، و"عوفر"، و"بئر السبع".

وكانت قوات الاحتلال قد اختطفت الشوبكي بتاريخ 14 آذار من عام 2006 من سجن أريحا الفلسطيني برفقة الأمين العام لـ "الجبهة الشعبية" أحمد سعدات، وأربعة من نشطاء الجبهة.

وحكمت محكمة عسكرية "إسرائيلية" على الشوبكي بالسجن لمدة 20 سنة بتهمة المسئولية عن جلب أسلحة للمقاومة الفلسطينية وتمويله لسفينة الأسلحة المعرفة باسم "كارين ايه" التي ضبطتها بحرية الاحتلال، في عرض البحر الأحمر في الثالث من كانون ثاني 2002.