الناطق باسم القسام أبو عبيدة إزالة الصورة من الطباعة

القسام للاحتلال: ما يحدث في الأقصى مقدمة لانفجار قادم

 حذرت كتائب القسام الاحتلال من أن صبرها لن يطول على انتهاكاته بحق المسجد الأقصى المبارك، وأن اعتداءاته تشكل مقدمة لانفجار قادم.

وقال الناطق باسم الكتائب أبو عبيدة، إنّ ما حدث مؤخرًا ويحدث في المسجد الأقصى المبارك من اعتداءاتٍ واستفزازاتٍ وممارساتٍ خطيرة ضد المصلين ورواد المسجد، لهي مقدمةٌ وسببٌ لانفجارٍ قادمٍ في وجه الاحتلال، وصبٌّ للزيت على النار.

وأضاف خلال تغريدة له على موقع تيلغرام، "يتحمّل العدو الصهيوني المسئولية الكاملة عن استمرارها، وإنّ صبرنا عليها لن يكون طويلاً".