وزارة الأسرى تستقبل وفداً طلابياً من مدرسة ( الشيماء) الثانوية للبنات إزالة الصورة من الطباعة

وزارة الأسرى تستقبل وفداً طلابياً من مدرسة ( الشيماء) الثانوية للبنات

استقبلت وزارة الأسرى والمحررين،  أعضاء طالبات البرلمان الطلابي لمدرسة الشيماء الثانوية للبنات، برئاسة ا. اتصال عزيز مديرة المدرسة وعدد من المدرسات ، ضمن برنامج تعريف الجيل الجديد بقضية الأسرى والذي ترعاه وتشرف عليه الوزارة .

والتقى الوفد البرلماني الطلابي أ. بهاء المدهون وكيل وزارة الأسرى، الذي رحب بهذه الزيارة التي تأتي ضمن الجهود الوطنية للتعريف بقضية الأسرى وإشراك قطاعات المجتمع المختلفة ، بالتضامن مع الفئة التي ضحت وناضلت من أجل أن نحيا بحرية وكرامة.
وقال المدهون :" إن الأسرى داخل السجون يعيشون أوضاع صعبة للغاية، بسبب الاجراءات القمعية التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال، وهم بحاجة إلى كل صوت حر للدفاع عنهم، مشدد على أهمية أن التعريف بقضية الأسرى وتقديم الدعم المعنوي لهم ولذويهم".
من جانبها أكدت مديرة المدرسة أن الزيارة منحتهم التعرف عن قرب أكثر عن واقع ومعاناة الأسرى والأسيرات داخل سجون الاحتلال، والاستماع إلى شهادات حية عن واقع الاعتقال ومعاناة الأسرى وذويهم.

وشارك الوفد الطلابي ضمن فعاليات الاعتصام الاسبوعي لذوي الأسرى أمام مقر الصليب الأحمر الدولي ، وقدمت بعض الطالبات كلمات وأشعار تضامنية مع الأسرى.
وشملت الزيارة اطلاع الطالبات على معرض تراث الحركة الأسيرة، وبدوره جسد د. عبد الفتاح أبو جهل " مدير الأنشطة والفعاليات " واقع حياة الأسرى داخل السجون من خلال مقتنيات المعرض التي تحاكي الأوضاع المعيشية لهم ، ومشغولات خاصة بأعمال الأسرى ، إضافة الى مكتبة الأسرى والتي تضم تراث الحركة الأسيرة اضافة الى مخطوطات وأدبيات فكرية خاصة بالأسرى .