أخبار » الأخبار الفلسطينية

بعد معاناة دامت أسبوعين

وصول أول دفعة معتمرين إلى قطاع غزة

17 تموز / يوليو 2013 02:10

معتمرون عائدون لقطاع غزة
معتمرون عائدون لقطاع غزة

رفح _الرأي _آلاء الهمص

وصل مساء اليوم الثلاثاء عدد من المعتمرين العالقين في المملكة العربية السعودية  قطاع غزة عبر معبر رفح البري.

وكان أكثر من1600 من المعتمرين الفلسطينيين علقوا في المملكة العربية السعودية بعد إغلاق معبر رفح في 30 من يونيو الماضي، ورفض  السلطات المصرية استقبال أي من الفلسطينيين المسافرين في مطار القاهرة.

بدورة أوضح إسماعيل رضوان وزير الأوقاف والشئون الدينية أنه جرى دخول 613 معتمرا إلي القطاع.

وقال :" المعاناة الكبرى للمعتمرين حينما تتجمع هذه الطائرات بدءا من الساعه11  مساءا إلي الساعة 4 صباحا في مطار جده ثم ينتظر المعتمرين حتى الساعة 8 صباحا".

وبين أن الانتظار الطويل في مطار القاهرة لتتجمع الحافلات  شكل عبئا ثانيا على المعتمر.

ودعا  رضوان مصر إلي ضرورة تسريع المعاملة في معبر رفح وفتحه بشكل كامل آملا  أن تعود الأمور إلي ما كانت عليه حتى يسهل الأمر على الشعب الفلسطيني  في غزة.

وأوضح رضوان أن حل أزمة المعتمرين جاء ضمن الاتصالات التي قامت بها الحكومة الفلسطينية مع الجانب المصري بعد المعاناة  لأسبوعين،  مشيرا إلي انه تم التوصل إلي اتفاق لفتح معبر رفح وإدخال العالقين بموجب ثلاث طائرات يوميا  ولمده 3 أيام آتيه من جده إلي مطار القاهرة  عبر حافلات تتجمع معا إلي معبر رفح .

ووجه رضوان رسالته إلي مصر بان يكون معبر رفح مفتوحا كاملا وان يتجنب هذا المعبر أي إشكاليات سياسيه داخليه لمصر لأنه الرئة التي تتنفس منها القطاع .

من جانبه أوضح الحاج فضل عدوان أن  وضع المعتمرين العالقين في السعودية كان متعب جدا لأن أغلبهم كان متوقع أن تستمر رحلته ل14 يوما لكنهم تفاجئوا بمنع السلطات المصرية استقبال أي مواطن غزى من أي دول أخرى مما جعلهم ينتظرون في السعودية ل28 يوما .

وبين عدوان أن هناك العديد من المعتمرين الذين لم يكونوا يملكون أجرة الفندق ولا الطعام  مما جعل حالتهم النفسية سيئة جداً.

وشكر عدوان الحكومة السعودية على ما قدمته لتسهيلات للمعتمرين، مطالبا الجهات المصرية بتجنيب غزة وأهلها الخلافات الداخلية مصرية.

أما المعتمر أبو العبد أبو طه فنوه إلي أنه توجه لمطار القاهرة قبل أسبوعين لكنه تفاجأ بمنعه من السفر لان الحكومة المصرية ترفض استقبال الفلسطينيين في مطارها فاضطر هو ومن معه للرجوع مره أخرى.

وقال :" وضع المعتمرين صعب جدا ولا أن في زيارتنا لبيت الله الحرام وخروجنا من غزة عباده لما خرجنا".

تصوير/ ضياء الآغا







متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟