أخبار » انشر خبراً

مؤسسات أهلية وحقوقية تناقش استطلاع حول المشاركة السياسية للنساء

24 تشرين أول / يناير 2016 10:55

لال جلسة نقاش نظمتها شبكة وصال التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر
لال  جلسة نقاش  نظمتها شبكة وصال التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر

غزة – الرأي

ناقشت مؤسسات  نسوية وأهلية و حقوقية نتائج استطلاع للرأي حول توجهات الرأي العام الفلسطيني حول المشاركة السياسية للنساء في الجهود الرامية إلى تحقيق السلم الأهلي.

جاء ذلك، خلال  جلسة نقاش  نظمتها شبكة وصال التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر ومؤسسة مفتاح،أمس السبت، بالمعهد المصرفى بغزة ، وتم خلال النقاش نشر  نتائج الدراسة التي اصدرت حديثاً وأعدت  من قبل مركز العالم العربي للبحوث والتنمية "أوراد" لصالح مؤسسة المبادرة الوطنية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطي "مفتاح" وجمعية الثقافة والفكر الحر.

 وافتتحت مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر مريم زقوت، جلسة النقاش، باستعراض أوضاع النساء الصعبة في فلسطين عموما وغزة على وجه الخصوص.

وأكدت زقوت على أهمية الاستطلاع والنتائج والتوصيات التي خرج بها والتي من شأنها  المساهمة في المستقبل القريب من بناء تدخلات قائمة على برامج وأنشطة محددة.

 ونوهت أن البرامج تستجيب للاحتياجات الفعلية التي تم رصدها، وتراعي النوع الاجتماعي عند التخطيط والتنفيذ للبرامج والمشاريع والأنشطة في المؤسسات الاهلية والحكومية .

وبينت نتائج الاستطلاع  انقسام بشأن أهمية دور النساء في القرار السياسي.

حيث عدّ 42% من المستطلعين أن هذا الدور مهم جدا، فيما عدّ 35% بأنه دور النساء مهم إلى حد ما، بينما اجمع تقريبا كافة المستطلعين على الدور الكبير النساء في تماسك الأسرة والمجتمع.

 وأكد  99% من المستطلعين أن مساهمة النساء في تماسك الأسرة مهم (88% مهم جدا و11% مهم إلى حد ما). كما اعتقد 99% بأن دور النساء مهم في تماسك المجتمع (83% مهم جدا و15% مهم إلى حد ما).

ولفتت نتائج الاستطلاع  إلى وجود  فجوة بين الاعتراف بحق النساء في التعبير عن رأيهن السياسي وانخراطهن في السياسة.

حيث أيدت غالبية المستطلعين (تفوق 90%) حق النساء في التعبير عن رأيهن في القضايا السياسية الوطنية، ولكن تنخفض النسبة لتصل الى 75% فيما يخص التأييد لحق النساء بالانخراط في حملات الضغط والمناصرة في القضايا السياسية.

كما وصلت الى أدنى مستوياتها بشكل تدريجي من 66%، و64%، و58% و52% على التوالي بدءا من حقهن في الانخراط بقرارات التوجه لمؤسسات المجتمع الدولي، وفي جولات المصالحة الفلسطينية، وفي العملية السياسية-التفاوضية بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، وانتهاءً في حقهن في قرارات السلام والحرب مع إسرائيل.

أما بخصوص تقييم دور النساء في المصالحة الوطنية ،فبينت النتائج ان الغالبية لا تعترف بأهمية دور النساء في المصالحة، حيث اعتقد 36% من المستطلعين بأن للنساء الفلسطينيات دور فعلي في لقاءات المصالحة بين فتح وحماس. وفي المقابل، رأى 57% بأنه لا يوجد للنساء دور في هذه اللقاءات. ويجيب نحو 9% بأنهم لا يعرفون إن كان للنساء دور أم لا. هذا ويعتقد 23% فقط من المستطلعين أن النساء تشارك بشكل فعلي في لقاءات المصالحة، ويختلف معهم 44%.

في حين، اوضحت النتائج اعتراف رمزي بدور النساء في الحض على السلم الاهلي فقد رأى 42% أن النساء تشارك في لقاءات لتحقيق ذلك، ويرى 35% أن ذلك صحيح إلى حد ما. بينما رأى 19% أن النساء لا يشاركن في جهود تحض على السلم الأهلي ونبذ العنف.

 وأكدت نتائج الدراسة وجود فجوة في (جندرية) بشأن الاعتراف بدور النساء في المصالحة، رجح 42% من النساء أن لهن دور في لقاءات المصالحة الفلسطينية، بينما يوافقهن على ذلك 31% من الرجال. وصرح 57% من النساء بأن دور النساء مؤثر (بشكل كبير أو الى حد ما) في جهود المصالحة، بينما يعتقد ذلك 44% من الرجال.

 ومن بينت التوصيات التي خرجت بها الدراسة اهمية تدريب كادر شبابي، من الذكور والإناث، للقيام بحملات توعوية في مجالات حل النزاعات والسلم الأهلي، وتنفيذ حملة توعوية بين الشباب والشابات في مجال أهمية هذه المفاهيم من خلال حملة في الجامعات الفلسطينية.

إلى ذلك خرجت بأهمية دفع المؤسسات والنقابات والاتحادات والمجالس المحلية والاتفاق معها على آليات واضحة لتضمين مشاركة فعالة للنساء في النقاشات والاجتماعات حول القضايا السياسية والسياساتية في المجتمعات المحلية وذات الطابع الوطني أيضا.

وايضا من بين التوصيات الهامة التى خرجت بها الدراسة ضرورة المساهمة في حملة وطنية للتعريف بأهمية وضرورة مشاركة النساء في مواقع صنع القرار على المستويات العليا، بجانب نشاء آلية وطنية واسعة لتنظيم ومأسسة مشاركة النساء من أجل الدفع باتجاه المصالحة والسلم الأهلي.

وأوصت على أن يتم الانتقال من التعامل مع الموضوع ضمن مشاريع منفصلة إلى جهود برامجية وطنية موحدة تشمل اتحادات ومؤسسات وأحزاب ذات اهتمام مشترك.

استطلاع رأي (19) استطلاع رأي (17) استطلاع رأي (8) لال  جلسة نقاش  نظمتها شبكة وصال التابعة لجمعية الثقافة والفكر الحر
متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟