وكالة الرأي الفلسطينية قرار بفتح معبر رفح البري ثلاثة أيام الأسبوع القادم وكالة الرأي الفلسطينية الأسير "شلوف" يتنسم الحرية بعد 13 سنة بسجون الاحتلال وكالة الرأي الفلسطينية مزهر: على السلطة الكف عن رهانات التسوية العقيمة وكالة الرأي الفلسطينية بمهرجان الانطلاقة...هنية: سنُسقط قرار ترمب وصفقة القرن وكالة الرأي الفلسطينية #شاهد: الاحتلال يستنفد كل الطرق والوسائل الممكنة لقمع المتظاهرين في هبة الدفاع عن #القدس وآخرها وحدات المستعربين. وكالة الرأي الفلسطينية حصيلة غارات الاحتلال الليلة الماضية على قطاع غزة: أكثر من 10 غارات استهدفت مواقعا وممتلكات المواطنين في عدد من مدن قطاع غزة من رفح جنوبا، حتى بيت لاهياً شمالا. وكالة الرأي الفلسطينية قوات الاحتلال تغلق معبري كرم أبو سالم جنوب قطاع غزة، وحاجز بيت حانون (إيريز) شمالا، بدءا من اليوم الخميس، بذريعة الرد على إطلاق الصواريخ من القطاع. وكالة الرأي الفلسطينية #شاهد: ماذا فعل المستوطنين داخل ساحات المسجد الأقصى، صباح اليوم. وكالة الرأي الفلسطينية #صور| جانب من اقتحام مستوطنين لباحات الأقصى، صباح اليوم. وكالة الرأي الفلسطينية رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو: يجب على الفلسطينيين الاعتراف بالواقع لأن العديد من الدول ستعترف بالقدس عاصمة "لإسرائيل".
أخبار » الأخبار الفلسطينية

أجنحة فتح العسكرية تستنفر وتدعو لسحب الاعتراف بالاحتلال

07 كانون أول / ديسمبر 2017 04:16

24989648_334987433643381_734774621_n
24989648_334987433643381_734774621_n

غزة – الرأي

أعلنت الأجنحة العسكرية لحركة فتح، النفير العام في صفوف عناصرها ودعت للاشتباك مع الاحتلال بكافة المدن والقرى الفلسطينية، رداً على إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب القدس عاصمة لـ"إسرائيل".

وأكدت تلك الأجنحة خلال مؤتمر صحفي بمدينة غزة اليوم الخميس، أن قرار ترامب بمثابة إطلاق رصاصة الرحمة على عملية التسوية، معتبرة القرار الأمريكي لا يساوي الحبر الذي كتب فيه.

وطالبت، منظمة التحرير الفلسطينية بسحب الاعتراف بالكيان الإسرائيلي في فلسطين والعمل على قطع كافة الاتصالات مع الكيان بكافة أشكالها.

وقالت في بيانها: "إن جماهير شعبنا ستحدد على الأرض وستكتب بالدماء الزكية أن القدس عاصمة فلسطين الأبدية"، مطالبة جامعة الدول العربية وجميع الدول الإسلامية والصديقة لطرد جميع سفراء "إسرائيل".

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟