أخبار » الأخبار الحكومية

غدًا.. صرف تسوية فروق دفعات مستفيدي المنحة القطرية

05 أيلول / يناير 2019 08:47

يوسف الكيالي
يوسف الكيالي

غزة - الرأي

قال وكيل وزارة المالية بغزة يوسف الكيالي إنه "سيتم يوم غد الأحد، صرف تسوية الشهرين الماضيين للمستفيدين من المنحة، حيث أن كل موظف مستفيد من المنحة منشور على صفحته بالحاسوب الحكومي فروقات الدفعة الأولى والثانية والثالثة وخلاصة الفرق إن كانت "أكثر من 20 شيقل" سيتم صرفها من البنوك غدًا".

وأوضح الكيالي خلال لقائه عبر فضائية الأقصى أن المنحة القطرية جاءت من أجل تحسين قيمة الدفعة للموظفين، وهي بقيمة عشرة مليون دولار شهريًا، حيث أن المنحة لم تأتي لدفع رواتب كاملة للموظفين.

وأشار إلى أن قيمة رواتب الموظفين 120 مليون شيقل أي 32 مليون دولار شهريًا والمنحة القطرية تغطي أقل من ثلث من قيمة الرواتب.

وعن المستفيدين من المنحة أوضح أن المنحة تصرف فقط للمستفيدين منها، والأسماء خارج المستفيدين نحن نصرف لهم من الإيرادات، حيث أن المالية تقدمت بجميع أسماء الموظفين على الكادر المدني بالإضافة لكادر من الشرطة والخدمات الطبية أي32 الف موظف وتم الموافقة على 27 الف موظف فقط، مشيرًا إلى أنه قد تم إضافة 652 موظف محجوبين للدفعة الثانية من المنحة.

خصومات البنوك

وبيًن أن شرط المنحة أن تصرف من البريد وهناك موظفين لديهم التزامات لدى البنوك ومن باب المساواة بين غير المستفيدين من المنحة أن يتقاضوا رواتبهم من البنك والمستفيدين يتقاضوا من البريد ولكن البنك خصم قيمة الالتزام من رواتب الكفلاء.

فيما يتعلق بصرف المستحقات أضاف الكيالي "إننا نتعامل بمعايير ثابتة مع جميع الموظفين من أعلاهم إلى أصغرهم ولم يتم صرف مستحقات لأي موظف نقدًا إلا من داخل لجنة مختصة لأصحاب الأمراض الخطيرة، وأجزم بأنه لم يتم صرف مستحقات أي موظف نقداً".

وحول الأزمة المالية، أكد الكيالي أن وزارته تدير أزمة مالية معقدة منذ 2014، حيث إن احتياجات الوزارات كبيرة جدا، واحتياجات وزارة الصحة مثلًا من الأدوية فقط تصل لـ40 مليون دولار، وتوجد هناك ديون للقطاع الخاص بقيمة 100 مليون شيقل.

وشدد على أن الإيرادات لدى وزارته انخفضت بشكل كبير بعد تسليم المعابر عقب توقيع اتفاق القاهرة عام 2017.

يتبع

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟