ملفات خاصة » ملفات خاصة

الأولى من نوعها في فلسطين والثانية عالمياً

المقاصد تنجح في إجراء عملية معقدة لطفلة تعاني من ورم

14 آب / أبريل 2019 03:27

نجح طاقم في قسم جراحة الصدر في مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية، في استئصال ورم في الجزء العلوي من الرئة اليسرى لطفلة تبلغ من العمر 8 سنوات، بعد عملية معقّدة استغرقت 6 ساعات، وذلك عن طريق المنظار الجراحي، وربط الجزء السفلي من الرئة بالقصبة الهوائية لتفادي استئصالها، لتكون بذلك العملية الأولى من نوعها في مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية، والثانية عالميا.

وكانت الطفلة رينا أبو زعرور من نابلس تعاني مؤخرا من التهابات رئوية، ليتبين بعد عملية تنظير للمجاري التنفسية ومشاورات أن الحل الوحيد هو إزالة الورم جراحيا.

وتقول والدة الطفلة أبو زعرور  "كانت رينا تعاني من حرارة مرتفعة، ومن تعب دائم وضعف في التنفس، وعندما تم تحويلها إلى المقاصد وبعد إجراء التنظير التنفسي أخبرنا الأطباء بوجود ورم وانسداد في مدخل رئتها اليسرى، وبأنها حالة نادرة، لا تحدث غالبا لدى الأطفال".

ويقول الدكتور فراس أبو عكر الذي أجرى العملية إن هذا النوع من الأورام لا يعتبر خبيثا لكنّه قد ينتشر في الجسم ليتصرف مثل الأورام الخبيثة، وهو ما استدعى إزالته جراحيا.

واضاف: صادفنا عدة مرات خلال حياتنا المهنية هذا النوع من الأورام لدى الكبار، لكنها كانت المرة الأولى التي نرى فيها ورما كهذا لدى طفلة صغيرة، حيث إن حدوثه لدى الأطفال هو أمر نادر جدا".

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟