أخبار » التكنولوجيا و التقنية

شركة بوينج تختبر كبسولتها لنقل رواد الفضاء إلى المحطة الدولية

27 أيلول / يونيو 2019 08:09

شركة بوينج تختبر كبسولتها لنقل رواد الفضاء إلى المحطة الدولية
شركة بوينج تختبر كبسولتها لنقل رواد الفضاء إلى المحطة الدولية

نجحت كبسولة "ستارلاين" التابعة لشركة بوينج الأمريكية فى الوصول إلى نطاق الصواريخ البيضاء للجيش الأمريكى رغم أنها لم تنشر جميع مظلاتها، حيث اضطرت الشركة إلى وقف اثنين من أصل 6 مظلات، حتى تتمكن من اجتياز اختبار التأهيل النهائي والأصعب، الذي تحتاجه لتتمكن من نقل رواد الفضاء إلى المحطة الدولية.

ونقلًا عن موقع "إنجادجيت" الأمريكى،  يتوقع مكتب المساءلة الحكومية المزيد من التأخير فى برنامج الطاقم التجارى بسبب أن شركة بوينج لا تزال بحاجة إلى إجراء بعض الاختبارات على المظلات التابعة لها، لتتمكن من القيام برحلة ستارلاين خلال هذا الصيف.

اسقطت كبسولة اختبار ستارلاين من بالون على ارتفاع 40،000 قدم، وقد استغرق الأمر أربع دقائق حتى تهبط الكبسولة فى ميدان الصواريخ البيضاء وهو موقع هبوط المهام المستقبلية، حيث أن ستارلاين صُممت للهبوط على أرض صلبة بدلاً من الماء.

وقال جون مولهولاند، نائب رئيس شركة بوينج ستار فى بيان:" سلامة روادنا هى ما تهمنا، وهذا الهبوط الناجح للكبسولة يؤكد التزام الفريق بضمان أمان و سلامة المهمة ونجاحها، وستقوم ستارلاين برحلة إلى محطة الفضاء الدولية فى وقت ما هذا العام".

وفقًا لتقرير سابق، تأمل بوينج فى نشر أول رحلة تجريبية بدون طيار إلى محطة الفضاء الدولية فى 17 سبتمبر للإقامة لمدة سبعة أيام، إذا سارت الأمور على ما يرام يمكن أن يحمل ستارلينر رواد فضاء إلى الفضاء بحلول نهاية العام.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟