أخبار » الأخبار الفلسطينية

مسيرة شاحنات شمال القطاع رفضًا للحصار وتداعياته

22 آب / يوليو 2019 12:26

شمال القطاع - الرأي

نظمت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار، اليوم الاثنين، مسيرة شاحنات شمال قطاع غزة رفضًا للحصار وتداعياته على الاقتصاد الوطني.

وانطلقت المسيرة التي حملت عنوان "عائدون .. وسنكسر الحصار" من مفترق حمودة شمال القطاع باتجاه مخيم العودة شرق غزة بمشاركة عشرات الشاحنات والمئات من المواطنين. 

ورفع المشاركون في المسيرة يافطات ورددوا شعارات رفضا للحصار وتداعياته على الاقتصاد الوطني وقطاع النقل والتجارة.

وقالت الهيئة الوطنية خلال مؤتمر صحفي بمخيم العودة شرق غزة: "غزة تقف اليوم ومعها كافة أبناء شعبنا لإفشال صفقة القرن ولن تنجح المحاولات اليائسة لتطبيق هذه الصفقة".

وطالبت الأمم المتحدة بالوقوف عند مسؤولياتها وتنفيذ القرارات الاممية وخاصة ١٩٤ لحماية حقوق شعبنا المسلوبة والتي نصت عليها كافة الأعراف والمواثيق الدولية.

ودعت الهيئة إلى ضرورة تعزيز الجبهة العربية والإسلامية المساندة والتشبيك مع القوى الوطنية والقومية لكسر الحصار ووقف التطبيع مع الاحتلال.

وأكدت على أهمية تحقيق الوحدة الوطنية والقفز عن الانقسام ومسبباته والتركيز على المشتركات التي تجمعنا وتجاوز ما نختلف عليه من أجل مستقبل أبنائنا وأجيالنا القادمة.

وطالبت الهيئة الإدارة الأمريكية "وقف التفرد وممارسة الدور الحقير من خلال رعايتها لمسيرة التسوية للصراع العربي الصهيوني والذي توجه مؤخرا بأفكار شيطانية رشحت عنها صفقة القرن كمؤتمر العار في البحرين."

67054122_2346345152359877_6805381023451316224_n 67160824_2346345092359883_6985618552933842944_n 67258361_2346344862359906_1985113916908240896_n 67297897_2346344955693230_5215578550756704256_n 67321120_2346345002359892_3378518933999976448_n 67307269_2346345205693205_3631522482311135232_n 67335907_2346345059026553_256949034118283264_n 67377034_2346344769026582_4550894703427452928_n 67168094_2346373189023740_5215191840491307008_n 67061159_2346373232357069_7407643370878664704_n 67469703_2346373072357085_3605595366767984640_n 67423756_2346373332357059_7402249321451618304_n 67486216_2346373115690414_6561475577377718272_n 67510816_2346371565690569_1140244998827016192_n
متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟