أخبار » الأخبار العبرية

المجندون الجُدد في جيش الاحتلال مرضى نفسيًا

12 آب / أغسطس 2019 04:34

6696_0
6696_0

فلسطين المحتلة – الرأي

قالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية إن الشبان اللذين تجندوا حديثاً ويسكنون مستوطنات الاحتلال قرب غزة يعانون من صدمات نفسية.

وبينت الصحيفة أن هؤلاء الشبان ولدوا عام ٢٠٠١ وهو العام الذي بدء فيه إطلاق صواريخ القسام من قطاع غزة، حيث يعانون منذ ١٨ عامًا من جولات تصعيد متتالية مع المقاومة.

وأضافت الصحيفة العبرية أن جيش الاحتلال أصبح قلقاً من هذه الظاهرة، حيث قام رؤساء مجالس مستوطنات غلاف غزة بإجراء جلسة طارئة لمناقشة هذا الوضع.

 وأكدت أن هذه الصدمات النفسية أثرت على المتجندين حديثاً من غلاف غزة حيث انسحب بعضهن من الوحدات القتالية وكذلك عجز البعض الآخر عن التصرف بشكل صحيح خلال فترة التجنيد.

 وبحسب "يديعوت أحرونوت" فإن مجالس مستوطنات غلاف غزة قررت البدء بعمل خطة للتعامل مع هذه الظاهرة المقلقة، وقرروا تجنيد خبراء بالخدمة الاجتماعية والنفسية لفحص سبل معالجة الصدمات النفسية للمتجندين.

وخلال السنوات الماضية أطلقت المقاومة الفلسطينية آلاف القذائف الصاروخية تجاه مستوطنات غلاف غزة والمدن المحتلة عام 1948 ردًا على عدوان الاحتلال المستمر.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟