أخبار » الرياضة و الملاعب

"الفدائي الشاب" يُكمل أضلاع المربع الذهبي بتعادل إيجابي مع العنابي القطري

27 تشرين أول / أغسطس 2019 09:22

"الفدائي الشاب" يُكمل أضلاع المربع الذهبي بتعادل إيجابي مع العنابي القطري

خطف منتخبنا الوطني بطاقة العبور إلى الدور ما قبل النهائي من بطولة اتحاد غرب آسيا للشباب، بتعادله الايجابي مع قطر بهدفين لمثلهما، في اللقاء الذي أقيم على ستاد الشهيد فيصل الحسيني في ضاحية الرام، لحساب الجولة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى.

وحصدت فلسطين وقطر نقطة من التعادل، ليتم الاحتكام لعامل فارق الأهداف في الجولة الماضية، فيما تصدر الترتيب المنتخب الأردني الذي حقق ٦ نقاط، وكان تأهل من المجموعة الثانية الامارات والعراق.

وشهد اللقاء منذ بدايته ندية عالية بين الطرفين، خاصة في منطقة المناورة، التي حاول الفدائي من خلالها التقليل من الاندفاع القطري، الذي شكل خطورة واضحة على مناطق الفدائي.
منتخبنا الوطني بدأ اللقاء بتشكيلة قوامها: 4-4-1، فيما لعب القطريون بـ 4-4-2.

وتمكن الفدائي في الثلث الثاني من الشوط الأول بناء الهجمات عبر انتشاره الجيد واعتماده على الجبهات في الانطلاقات الهجومية لتفادي الكثافة القطرية وسط الميدان.

بدأ الشوط الثاني بنسق منخفض وحذر دفاعي قطري هذه المرة، في ظل محاولات الفدائي للتقدم ونقل اللعب صوب مناطق "العنابي".

فرض الفدائي شخصيته على "العنابي"، الذي عانى على الصعيد الهجومي، وافتقد إلى الانسجام عند المنطقة الدفاعية لمنتخبنا الوطني.


شريط اللقاء: 
تقدمت قطر بالهدف الأول في الدقيقة 7، عن طريق أسامة الطيري الذي تابع تسديدة زميله المرتدة جاسم المهيري، قبل أن ترتطم بدفاع منتخبنا وتكمل طريقها نحو الشباك.

د. ١٧ توغل لاعب المنتخب القطري، عبد الله الصادق من الرواق الأيمن وأرسل الكرة داخل الصندوق، تابعها عبد الرحمن العبد الرحمن برأسه لكنها علت العارضة وخرجت.

وجاء رد الفدائي بعدها بدقيقتين من ركلة ركنية، نفذت ووصلت إلى وجدي محمد الذي ارتقى لها وصوبها بالرأس، لكن من دون أن تجد طريقها للشباك.

د. 26، تصدى حارس منتخبنا الوطني، محمد حمد لتسديدة قطرية للاعب خالد علي، من ركلة حرة، نجح في تحويلها إلى ركنية، نفذت دون خطورة.

د. 40، أدرك أنس بني عودة التعادل لمنتخبنا الوطني، حين راوغ المدافع القطري داخل منطقة الجزاء، وأوجد المساحة للتسديد نحو المرمى.

ارتفعت معنويات الفدائي بعد الهدف الأول وشكل ضغطاً في الدقائق الخمس الأخيرة من الشوط الأول على الفريق القطري.

وكاد الفدائي يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 60، حين صوب صادق عبيد كرة قوية من خارج الصندوق، تصدى لها الحارس القطري بصعوبة.

وعزز الفدائي تقدمه بهدف ثانٍ في الدقيقة 65، حين تحصل الفدائي على ركلة ثابتة، نفذها محمد ديرية ومرر كرة قصيرة لأنس بني عودة، الذي توغل بالكرة وصوبها مباشرة في الشباك.

وأجرى مدرب منتخبنا الوطني، علي حوامدة، تبديلاً اضطرارياً باشراك عبد الله عويسات بدلاً من وجدي محمد الذي خرج للإصابة.

واحتسب الحكم ركلة حرة في الدقيقة 78، انبرى لها ديرية وصوبها لتخرج بجوار القائم الأيمن.

د. 85، تعرض لاعب المنتخب القطري، خالد علي للطرد، ليكمل فريقه اللعب في الدقائق المتبقية بعشرة لاعبين.

وأدرك المنتخب القطري التعادل في الوقت بدل الضائع بقدام نايف الحضرمي، الذي حول كرة بينية نحو الشباك. 

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟