أخبار » عربي ودولي

العثيمين: نطالب بوضع حد لسياسات "إسرائيل" العدوانية ضد الفلسطينيين

16 تشرين ثاني / سبتمبر 2019 10:30

الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف العثيمين
الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف العثيمين

دعا الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، يوسف العثيمين، المجتمع الدولي إلى وضع حد لسياسات "إسرائيل" العدوانية ضد الشعب الفلسطيني.

جاء ذلك في كلمته، خلال الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون الإسلامي على مستوى وزراء الخارجية؛ لبحث تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، حول ضم أراضٍ من الضفة الغربية المحتلة.

وقال العثيمين إن الاجتماع الطارئ للتعاون الإسلامي يعكس محورية ومركزية القضية الفلسطينية.

وأدان التصعيد الأخير لرئيس الوزراء الإسرائيلي، مؤكدا أنه ضمن محاولات إسرائيل المستمرة لتغيير الهوية التاريخية لفلسطين.

وأضاف: "إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي الأخير غير مسؤول ويعبر عن سياسة استيطان ممنهجة".

وأكد على أن العمل العدواني للحكومة الإسرائيلية يشكل انتهاكا لقرارات مجلس الأمن و"نؤكد رفضنا المطلق لعدوان الحكومة الإسرائيلية على سيادة الأراضي العربية".

وشدد على أنه "لا سلام في الشرق الأوسط دون إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية".

وينعقد الاجتماع بطلب من السعودية، دولة المقر ورئيسة القمة الإسلامية العادية الرابعة عشرة.

ويبحث "اتخاذ الإجراءات السياسية والقانونية العاجلة للتصدي لهذا الموقف العدواني الإسرائيلي"، وفق بيان سابق للمنظمة (تضم 57 دولة مقرها جدة).

والثلاثاء، الماضي، أعلن نتنياهو أنه إذا فاز في الانتخابات المقررة بعد غد الثلاثاء "سيفرض السيادة الإسرائيلية على منطقة غور الأردن وشمال البحر الميت".

وقال نتنياهو خلال مؤتمر صحفي بثته وسائل إعلام عبرية، بينها قناة "كان" الرسمية: "يجب علينا أن نصل إلى حدود ثابتة لدولة إسرائيل، لضمان عدم تحول الضفة الغربية إلى منطقة مثل قطاع غزة".

وأضاف: "هذه فرصة ثمينة لنا، وللمرة الأولى تأتي، ولن تكون لنا حتى 50 سنة مقبلة، أعطوني القوة لأعزز إسرائيل وأمنها، أعطوني القوة من أجل تحديد إسرائيل".

وأكد أن هذه الخطوة ستكون "مباشرة بعد الانتخابات"، لتأكيد ثقة الجمهور به في حال انتخابه.

وقوبلت تصريحات نتنياهو بإدانات عربية ودولية أكدت أن الإقدام على هذه الخطوة ينسف عملية السلام.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟