أخبار » عجائب وطرائف

طفل يستعيد القدرة على المشي بفضل جراحة رائدة

14 تشرين ثاني / أكتوبر 2019 08:48

طفل يستعيد القدرة على المشي بفضل جراحة رائدة
طفل يستعيد القدرة على المشي بفضل جراحة رائدة

منحت جراحة رائدة صبياً أمريكيا الأمل في المشي بعدما تسببت إصابته بالسرطان بفقدان جزء من ساقه، إذ استبدل الجراحون ركبته المتآكلة بقدمه.

تم تشخيص الطفل أوستن ديجنان، من إلينوي، بالساركوما العظمية وهي نوع من أنواع سرطان العظام، في وقت سابق من هذا العام، بعد أن اشتكى من ألم شديد في ساقه اليسرى.

وأخبر الأطباء والديّ الطفل البالغ من العمر سبع سنوات، بأن أفضل خيار لإنقاذ حياته هو بتر ساقه، ولكن الأبوين رفضا ذلك وفضلا إزالة الجزء المصاب فقط.

وبعد إزالة الجزء المصاب، قام الجراحون بإعادة ربط الجزء الأسفل من الساق لأوستن بطريقة معاكسة للسماح لمفصل كاحله بالعمل كركبة.

وقد عبّر أوستن عن سعادته البالغة لأنه بات قادراً على تحريك ساقه اليسرى بسهولة، ولأنه سيتمكن من المشي والحركة بحرية بعد شفائه التام.

وقال والد الطفل الذي يعمل في توصيل الطلبات إلى المنازل: " لم نكن نعرف بأن شيئاً كهذا ممكناً. نعلم بأنه ليس أمراً مرضياً بشكل تام وأنه سيشوه شكل ساقه، ولكنه على الأقل سيمكن طفلنا من الحركة واللعب وركوب الدراجة"

من جهتها قالت والدة الطفل السيدة ديجنان: " نشعر بالسعادة لشفاء طفلنا من سرطان العظام، ولأنه أصبح قادراً على الحركة دون الحاجة لطرف اصطناعي."

يذكر بأن الساركوما العظمية هي أحد أكثر أنواع سرطان العظام شيوعاً، وعادة ما يتم تشخيصها لدى المراهقين والشباب، وهي مرتبطة بنمو العظام السريع، بحسب ما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية. 

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟