أخبار » التكنولوجيا و التقنية

علماء أمريكيون يبنون أول روبوت من خلايا حية

15 نيسان / يناير 2020 09:34

علماء أمريكيون يبنون أول روبوت من خلايا حية
 علماء أمريكيون يبنون أول روبوت من خلايا حية

 تمكن علماء بالولايات المتحدة من بناء أول روبوت (إنسان آلي) باستخدام خلايا حية، يمكنه التحرك نحو هدف، ومعالجة نفسه إذا تعرض لجرح.

وفي دراسة نشرت يوم الإثنين في دورية الأكاديمية الوطنية للعلوم، وصفت هذا الروبوت الحي المبرمج بأنه آلية بيولوجية جديدة تماما وحديثة التصميم من البداية وحتى الإكمال.

ودأب علماء من جامعة فيرمونت على إدارة برنامج خوارزميات ابتكاري ضمن منظومة حاسوب فائق أو عملاق، لتحقيق تصميم يتكون من خلية مفردة لجلد ضفدع وخلايا من قلبه.

وبعدها، تمكن علماء من جامعة توفتس من تحويل تصميم من السليكون إلى تكوين حي، من خلال خلايا جذعية أُخذت من أجنة ضفادع افريقية. واستخدموا أجهزة ملاقط دقيقة وأقطاب كهربائية لتجميع الخلايا المفردة في تصميمات كومبيوترية قريبة من الدقة.

ووجدوا أن خلايا الجلد كوّنت هيكلا أكثر خمولا بينما كانت الخلايا المأخوذة من قلب الضفدع، بعد أن كانت تنقبض بشكل عشوائي، قد ساعدتهم بعد تنظيمها على تحقيق حركة للأمام على أساس الأمر أو الطلب من الروبوت، بما يسمح للروبوت بالتحرك بنفسه.

قال جوشوا بونغارد، وهو عالم كومبيوتر في جامعة فيرمونت، إنها (الروبوتات) تستطيع التحرك على شكل دوائر، وتدفع بصورة جماعية كُريّات إلى موقع مركزي، واصفا هذا الأمر "بخطوة باتجاه استخدام مثل هذه الروبوتات الحية في التوصيل الذكي للأدوية".

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟