أخبار » الأخبار العبرية

"إسرائيل" تمارس ضغوطًا لمنع قرار أوروبي ضد "صفقة القرن"

16 نيسان / فبراير 2020 01:45

القدس المحتلة - الرأي

قالت صحيقة "هآرتس" العبرية، اليوم الأحد، إن الاحتلال الإسرائيلي يسعى إلى إحباط قرار أوروبي ضد "صفقة القرن".

وذكرت أن وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، يبحثون في خطة السلام المزعومة للرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وسط توقعات بأن يصدر عن ذلك تصريح بموقف الاتحاد من الخطة.

وأشارت إلى أنه من المتوقع أن يتم ذلك خلال اجتماع يعقده وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، غدا.

وأضافت أن الخطوات التي قد يتم إقرارها ليست واضحة بعد، لكن على ما يبدو أنها ستكون في الجانب التصريحي، مثل الإعلان رسميا أن الاتحاد الأوروبي يعارض "صفقة القرن"، أو اتخاذ قرار بإعادة النظر في موقف الاتحاد الأوروبي من الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني.

وأفادت الصحيفة بأن سفراء "إسرائيل" في الدول الأوروبية يمارسون، في الأيام الأخيرة، ضغوطا كبيرة على وزارات الخارجية في تلك الدول، بهدف أن يمتنع مندوبوها عن رفض الخطة وعن تصريحات أو طرح مقترحات متشددة حيالها.

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن بعد كشف تفاصيل "صفقة القرن" أنه سيدرسها، لكن وزير خارجية الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أعلن الأسبوع الماضي، عن رفضه للصفقة، وذلك في أعقاب تصريحات رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، بعزمه ضم المستوطنات وغور الأردن إلى "إسرائيل".

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟