أخبار » الأخبار الحكومية

التعليم يستقبل وفداً من الهيئة الوطنية لمسيرات العودة

17 حزيران / مارس 2020 11:19

1
1

غزة-الرأي

أشادت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة ومواجهة الصفقة بدور وزارة التربية والتعليم العالي بغزة في مجال توسيع التعليم الإلكتروني من خلال بث الدروس التعليمية المصورة للصفوف من الخامس حتى الحادي عشر وإنتاج وبث دروس مصورة للثانوية العامة.

جاء ذلك خلال  استقبال الوزارة لوفد من الهيئة برئاسة الدكتور إسماعيل رضوان وممثلين عن القوى والفصائل الوطنية والإسلامية، وكان في استقبالهم وكيل الوزارة الدكتور زياد ثابت وعدد من المديرين العامين، حيث جرى نقاش في مجال التعاون المشترك والحديث عن دور الوزارة في إطار خطة الطواريء في ظل  أزمة فايروس كورونا.

وقدّم رضوان الشكر للوزارة على نشاطها الحيوي في مجال التعليم الإلكتروني وهو إنجاز ضمن العديدة من الإنجازات للوزارة في إطار تطوير العملية التعليمية، موضحاً أن التعليم الإلكتروني  من البدائل المهمة لخدمة الطلبة ومساندة العملية التعليمية في الأوقات الطبيعية،  كما له دور مهم في ظل حالات الطواريء وتعطيل المدارس مثلما يحدث حالياً في ظل أزمة كورونا.

من جهته، أشاد ثابت بجهود الهيئة على الصعيد الوطني، لافتاً إلى أن الوزارة تقف دوماً عند مسؤولياتها لتقديم الخدمة لشعبنا وطلبتنا في مختلف الظروف.

وتطرق ثابت بشيء من التفصيل لخطوات الوزارة في التعليم الإلكتروني مثل إنتاج فيديوهات تعليمية مصورة لجميع منهاج الثانوية العامة وإدراجها على موقع روافد التعليمي ، وبث دروس مراجعة للثانوية العامة عبر إذاعة صوت التعليم و بث دروس تعليمية للصفوف من الخامس حتى الحادي عشر من خلال أكفأ المعلمين وسط مئات الآلاف من المتابعين من الطلبة، إضافة لتقديم كم وافر من المواد التدريبية التعليمية، كما أن هناك نشاطات للمعلمين للتواصل مع طلبتهم عبر المنصات الالكترونية لتقديم الخدمة التعليمية.

وأوضح ثابت أن الوزارة تنطلق في التعليم الالكتروني ولديها أرضية وبنية تحتية صلبة بالرغم من  الظروف الصعبة والحصار موضحاً أن موقع روافد التعليمي التابع للوزارة فاز مؤخراً ضمن أفضل 15 موقعاً إلكترونياً عبر العالم كما فازت إذاعة صوت التربية والتعليم بالمركز الأول على الإذاعات العربية فئة البرامج الحوارية.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟