ملفات خاصة » مواجهة فايروس كورونا

"الداخلية"بغزة..جهود مستمرة ومتابعة حثيثة لمواجهة "كورونا"

23 حزيران / مارس 2020 09:51

5a785c80-0b65-441e-9fd9-dd442d1bcecc
5a785c80-0b65-441e-9fd9-dd442d1bcecc

غزة- الرأي

منذ إعلان حالة الطوارئ في قطاع غزة لمواجهة فيروس كورونا لمنعه من الانتشار في قطاع غزة.

اتخذت الجهات الحكومية المختصة -ومن ضمنها وزارة الداخلية -لإجراءات الوقائية من فيروس كورونا، عبر وضع خطة تشمل جوانب مختلفة، وتركز بالأساس على المعابر والمنافذ، ومراكز الإصلاح والتأهيل، والنظارات، ومراكز تقديم الخدمة للجمهور.

الناطق باسم وزارة الداخلية والأمن الوطني في غزة، إياد البزم، قال إن الخطة التي وضعتها وزارته تقوم على تنفيذ الإجراءات الوقائية والاحترازية، وتطبيق إجراءات الحجر الصحي سواء المنزلي أو الإجباري حمايةً لأبناء شعبنا.

تجنيد كل الإمكانيات

وأشار البزم إلى أن وزارة الداخلية جنّدت كل الإمكانيات المتوفرة لديها لمواجهة فايروس "كورونا"، لكن الظروف في غزة صعبة في ظل واقع الحصار، واليوم نجد دولاً كبرى رغم إمكانياتها الكبيرة أصبحت تعاني من هذا الفايروس.

وأضاف "نبذل كل ما نستطيع من جهد في مواجهة هذا الفايروس، وتنفيذ الإجراءات الوقائية اللازمة حتى لا نصل لمرحلة الإصابة، رغم حجم الإمكانيات والضغط الموجود علينا وكثير من الصعوبات لدينا".

ونوه إلى أنه تم منح إجازات بيتية للموقوفين والنزلاء على خلفية الذمم المالية لمدة أسبوع قابلة للتجديد، ومنح إجازات بيتية لكل أصحاب القضايا البسيطة، وسيتم تمديدها بحسب الظروف.

وتحدث عن قرار بالإفراج الكامل عن النزلاء الذين قضوا ثلثي المدة، والآن تستكمل الإجراءات في إطار التخفيف من أعداد النزلاء، لافتا إلى أنه تم إيقاف الزيارات بشكل مؤقت للنزلاء، واستبدالها بتواصل النزلاء مع ذويهم عبر الهاتف.

كما تم تعقيم كل مراكز الخدمة، ومقار الشرطة والنظارات، ومراكز الإصلاح والتأهيل، ويتم متابعتها بشكل دوري من قبل الخدمات الطبية العسكرية.

وجرى إغلاق المعابر بشكل كامل سواء معبر رفح أو حاجز بيت حانون، كما تم منع السفر بشكل كامل إلا في بعض الحالات الطارئة، ومن خلال لجان مختصة.

وتابع: "قمنا كإجراء احترازي بوضع العائدين إلى غزة عبر معبر رفح وحاجز بيت حانون في الحجر الإجباري؛ حتى نتمكن من تنفيذ الإجراءات الوقائية لحمايتهم والاطمئنان عليهم، وحماية أسرهم وأبناء شعبنا".

إجراءات احترازية

وبين البزم إلى أن الحجر المنزلي الإجباري كان خطوة من ضمن الإجراءات الوقائية كمرحلة أولى في التعامل مع المسافرين العائدين لغزة وخاصة المعتمرين.

وأكمل حديثه: منذ فرض الحجر المنزلي على القادمين من الخارج تابعنا تنفيذ الحجر المنزلي باهتمام كبير ولدينا كشوفات بالتعاون مع وزارة الصحة بكل العائدين، وتم وضعهم تحت الرقابة من قبل الجهات الشرطية من أجل الاطمئنان على تنفيذ الحجر المنزلي، وتم نقل حالتين لم تلتزمان بالحجر المنزلي لمكان الحجر الإجباري في معبر رفح".

وناشد جميع أبناء شعبنا وكل الموجودين في الحجر المنزلي بأن يقدروا حساسية المرحلة وخطورة الظرف، وأن يلتزموا بالإجراءات الوقائية حتى نتخطى جميعاً هذه المرحلة الحساسة والصعبة.

وشدد على أن الجميع يجب عليه التحلي بالمسؤولية، سواء كجهات حكومية أو كمواطنين أو كوسائل الإعلام ومجتمع مدني، في ظل هذا الوباء الذي يجتاح العالم، وأن نقف وقفة وطنية وأخلاقية مسؤولة.

وختم قائلاً: "لن نقبل لأي أحد تحت أي ظرف من الظروف أن يروّع أبناء شعبنا عبر ترويج الشائعات في ظل هذه المرحلة الحساسة، ونناشد الجميع بالوقوف عند مسؤولياته".

 

إغلاق التجمعات

كما وعمدت وزارة الداخلية إغلاق جميع صالات الأفراح، والأسواق الشعبية الأسبوعية، ومنع إقامة بيوت العزاء والحفلات.

كما وأقرت خلال هذا التعميم إغلاق المقاهي وصالات المطاعم، بالإضافة إلى تعطيل صلاة الجمعة في جميع محافظات قطاع غزة.

وبينت الداخلية أن عدد مراكز الحجر الصحي الاحترازي التي وصل إلى 14 مركزاً في جميع محافظات القطاع، لافتةً أن توزيع المراكز جاء على النحو الآتي "مركزان في محافظة رفح، مركزان في محافظة خانيونس، ثلاثة مراكز في محافظة الوسطى، وستة مراكز في محافظة غزة، ومركز واحد في محافظة شمال القطاع".

وشدَدَّ البزم على أن وزارة الداخلية والأمن الوطني ماضية في اتخاذ مزيد من الإجراءات لمحاربة الشائعات ومروجيها، وتُجدد التحذير بأن كل من يروج الشائعات – سواء من داخل غزة أو خارجها - ستُتخذ بحقه الإجراءات القانونية اللازمة.

 

5a785c80-0b65-441e-9fd9-dd442d1bcecc 4c4a9fae-15f1-4d00-a20b-e3ac1fc35698 6efee8bf-39dd-44d6-bde4-36d37c5d4292 (1) 99e1af0a-3e75-4515-a649-32f819960e17 4579a7b2-440c-4201-a4a6-483836f8dc3f 71964691-2a10-4d85-99cf-2a3454ff2b4d a65768c9-988a-4188-b9e1-2fe3dc41688c c4f2552c-240c-4800-9623-c2b58f89179f fb718cf1-0f8a-4e7d-a6b4-47b624bd4526
متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟