أخبار » الأسرة و المجتمع

طبيب نفسي: الخوف وحد العالم خلال أزمة كورونا

24 آذار / مارس 2020 11:54

طبيب نفسي: الخوف وحد العالم خلال أزمة كورونا
طبيب نفسي: الخوف وحد العالم خلال أزمة كورونا

كشف الدكتور "محمد طه" أستاذ الطب النفسى، كلية الطب جامعة المنيا، منذ قليل خلال برنامج رأى عام مع الإعلامى عمرو عبد الحميد على قناة “TEN” أن فيروس كورونا الذى انتشر في العالم له أبعاد نفسية على الشخص.وأوضح "طه" خلال الحوار التليفزيونى، أن الموضوع الآن يخص البشرية والإنسانية والخوف يجعلنا نبحث على حل للمشكلة مما يؤدى إلى ظهور الأبحاث العلمية مع كبر حجم الأزمة والضحايا.

وأشار الطبيب النفسى، أن ما يحدث في العالم الآن من الجانب النفسى ما يسمى بـ "صدمة نفسية مجتمعية" على مستوى العالم ، وهناك فرع مستقل في الطب النفسى اسمه "الطب النفسى للأوبئة"، إذا على كل فرد من المجتمع أن يكون واعى ومتعاون، لأن أثر هذه الصدمة النفسية مش بس هيكون على الجيل ده لكن هيكون على الأجيال القادمة التي لم تشهد ما يحدث الآن.

والجنود الأمريكان في الحرب الاهلية عام 1860 الذين تم أسرهم، عانت أولادهم وأحفادهم وعدة أجيال بعدهم حدث لهم بعض الأمراض والأعراض الجسمانية والنفسية لأن أجداداهم عاشوا ظروف صعبة.

الأثر النفسى لأزمة كورونا
 

وقال الطبيب النفسي، إن الأثر النفسى لهذه الأزمة يسمى "الهلع" أو "الفزع المجتمعى"، وده موجود في كل مكان في العالم، لكننا هنا لم نصل في مجتمعنا للقدر المطلوب من الخوف الذى يجعلنا نلتزم بالتعليمات.

وأضاف أستاذ الطب النفسى، أن الخوف يمكن ان يخرج من المجتمع والشعوب أفضل ما فيهم مثل الوعى والمسئولية والتعاون والإلتزام، ويمكن أن يخرج أسوأ ما فيهم مثل الإستهتار والجشع والأنانية وعدم المسئولية وعدم التعاون.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟