ملفات خاصة » مواجهة فايروس كورونا

بلدية غزة.. جهوزية متكاملة لمواجهة جائحة كورونا (صور)

29 آيار / مارس 2020 01:29

91020328_195705775217702_7707981530420740096_n
91020328_195705775217702_7707981530420740096_n

غزة- الرأي

وضعت بلدية غزة خطةً استثنائية للطوارئ في بداية انتشار فيروس كورونا عالمياً لضمان الاستمرار بتقديم الخدمات والمحافظة على الصحة العامة للسكان كما موظفي البلدية.

وتُعد بلدية غزة من أكبر بلديات فلسطين مساحة ومتلقي خدماتها، حيث تقدم خدماتها لما يزيد عن 700 ألف مواطن، وهي مركز قطاع غزة، ومن أكثر المدن في العالم كثافة سكانية، وتضم غالبية المؤسسات الصحية والعديد من مراكز الحجر الصحي.

صحة وسلامة المدينة، والاستمرار في تقديم الخدمات الأساسية للمواطنين، والتكامل مع المؤسسات الأخرى المختصة في مواجهة الفيروس هي أبرز المراحل التي وضعتها البلدية في حسبانها.

وتشمل الخطة ثلاثة مراحل تنقسم كل مرحلة إلى ثلاثة جوانب وهي: إدارية، ووقائية لوجستية، وجوانب إرشادية وإعلامية.

المستوى الأول

يتم العمل به فو اعتماد هذه الخطة بسبب الإعلان عن وجود حالات مصابة في الدول المحيطة، كذلك الإعلان عن وجود إصابات في الضفة الغربية، ويستمر العمل بهذه المستور طالما لم يتم تسجيل أي حالات في قطاع غزة .

ومن أبرز الإجراءات في هذا المستوى ( تقديم الخدمات الأساسية للمواطنين بكامل الطاقة المعتادة، بالإضافة للحد من استقبال المراجعين في مرافق البلدية عدا دائرة خدمات الجمهور ومراكز التحصيل الخارجية، كذلك تأجيل الأنشطة المجتمعة والثقافية والریاضیة المرتبطة بحدوث تجمعات للمواطنين أو الموظفي وإطلاق برامج توعية للمواطنين عبر المنصات الإلكترونية، وتعزیز التواصل عبر الرقم المختصر ١١٥.

وفيما يخص المستوى الأول للنواحي الإدارية ضمن البلدية فيشمل تفعیل نظام الوقایة العامة للتعقیم الشخصي للموظفین وللمراجعین، وتعزیز اجراءات السلامة المهنیة للعمال والفرق المیدانیة، وتطهیر جمیع مرافق البلدیة یومیاً بمعدل مرة یومیاً، كذلك تصنیف جمیع موظفي البلدیة وفق حالتهم الصحیة، وفئاتهم العمریة ووضع خطط لجدولة حضور الموظفین للبلدیة حال الانتقال لمستوى أعلى من الطوارئ.

المستوى الثاني

وفيما يخص المستوى الثاني من خطة الطوارئ یتم العمل به فور إعلان الجهات الرسمیة وصول حالات مصابة بفیروس کورونا للقطاع غزة، دون حدوث أي إصابة داخل القطاع.

ومن  والإجراءات المرتبطة بإطلاق هذا المستوى هو استمرار تقدیم الخدمات الأساسیة للمواطنين بکامل الطاقة المعتادة، مع إعادة جدولة عملیات جمع وترحیل النفایات دون التأثیر على الصحة العامة، كذلك وقف استقبال المراجعین مرافق البلدیة، ما عدا دائرة خدمات الجمهور ومراکز التحصیل الخارجیة وإغلاق المراکز الثقافیة والریاضیة التابعة للبلدیة، بالإضافة إلى تعزیز برامج التوعیة للمواطنین عبر المنصات الإلكترونية، وتعزیز التواصل عبر الرقم المختصر ١١٥.

وفيما يخص النواحي الإدارية ضمن البلدية فهو  تقلیص عدد الموظفین الإداریین للحد الأدنی، بما فیهم موظفي دائرة خدمات الجمهور وتعزیز نظام الوقایة العامة للتعقیم الشخصي للموظفین وللمراجعین، كذلك توفیر مستلزمات السلامة المهنیة لجمیع للعمال والفرق المیدانیة، بکمیة تغطي فترة شهر کامل.

كما ويشمل المستوى الثاني هو تطهیر جمیع مرافق البلدیة یومیاً بمعدل مرة یومیاً، واعطاء الصلاحية للمدراء ومســؤولي الفرق لاتخاذ القرارات المیدانیة لإعفاء أي موظف من الدوام.

المستوى الثالث

ويتم العمل به فور إعلان الجهات الرسمیة حدوث حالات عدوى بالفیروس داخل القطاع، وخارج مراکز الحجر الصحي.

 والإجراءات المرتبطة بإطلاق هذا المستوى هو تقديم الخدمات للمواطنين من خلال تقلیص الخدمات المقدمة للمواطنین للحد الأدنی بما لا یضر بالصحة العامة، الأمر الذي یتضمن إعادة جدولة عملیات جمع وترحیل النفایات ، وایقاف عمل الفرق المیدانیة بما لا یتسبب بتوقف الخدمات الأساسیة للسکان.

كذلك وقف استقبال المراجعین في جمیع مرافق البلدیة، ما عدا مراکز التحصیل الخارجی وإطلاق وجدولة حملات تعقیم للشوارع والمرافق العامة بالتنسیق مع لجنة الطوارئ المرکزیة والإبقاء على الاجراءات المنفذة ضمن المراحل السابقة والتي لا تتعارض هذا المستوى.

تطهير المرافق العامة

كذلك أطلقت بلدية غزة حملة لتعقيم مراكز الحجر الصحي في المدينة، والتخلص الآمن من نفاياتها ومخلفاتها، للحفاظ على سلامة المواطنين.

بدوره؛ أكّد مدير عام الصحة والبيئة في بلدية غزة، عبد الرحيم أبو القمبز أن البلدية شرعت بحملة واسعة لتعقيم مراكز الحجر الصحي في مدينة غزة، ضمن سلسلة من الإجراءات والخطوات الاحترازية والوقائية.

وأوضح أبو القمبز أن طواقم البلدية قامت برش وتعقيم مخلفات ونفايات الحجر الصحي وإزالتها من المراكز بشكل يومي، وستتخلص منها بشكل آمن وسليم، ضمن الجهود المبذولة للحفاظ على صحة وسلامة المدينة والوقاية من فيروس "كورونا" المستجد.

وبين أن البلدية وضعت خطة طارئة للتعامل مع مراكز الحجر الصحي ومخالفاتها وفق نظام محكم يتضمن تعقيم هذه المراكز ومحيطها بشكل دوري، والتخلص من نفاياتها بعد تعقيمها، ونقلها إلى مكان مخصص داخل مكب جحر الديك شرق مدينة غزة.

وأوضح أبو القمبز أنّ بلدية غزّة تُجري إجراءات تطهيرية لمرافقها ، كاشفاً في ذات الوقت عن ترتيبات وإجراءات لتعقيم شوارع المدينة بالتنسيق مع وزارة الصحة، عبر إضافة المواد الكيميائية المسموح بها والتي لن تؤثر على صحة المواطنين كمادة "الكلور".

وأضاف أبو القمبز: "بلدية غزّة بالتعاون مع وزارتي الصحة والحكم المحلي تقوم ببث نشرات توعوية للمواطنين عبر موقعها ومواقع التواصل الاجتماعي للتعريف بالفيروس وكيفية الوقاية منه".

ولفت إلى أنّ قسم الصحة الوقائية بالبلدية لديه خطة لتعقيم الأسواق العامة؛ بالإضافة إلى خطط توعوية لعمال الصرف الصحي والنفايات، مُبيّناً أيضاً أنّه يتم تنفيذ إجراءات احتياطية في معبرى رفح وإيرز "بيت حانون" وتلقى قبولاً لدى الجميع.

ودعا المواطنين إلى الالتزام بإجراءات السلامة والوقاية المعلنة من هذا المرض، وأبرزها: غسل اليدين دائمًا بالماء والصابون أو بمطهر كحولي، تغطية الأنف والفم عند السعال أو العطس، تجنب المخالطة اللصيقة للأشخاص الذين سافروا إلى مناطق مصابة بالمرض، وتجنب التعامل المباشر مع الحيوانات وغيرها، متمنيا السلامة التامة لأبناء شعبنا.

 

91020328_195705775217702_7707981530420740096_n 91031678_309954179970321_3634273267130302464_n 91046097_168939030801764_900199418387496960_n 91053297_198827584895855_4358372918938304512_n 91059793_528271918115534_2575499588840456192_n 91127509_2695157487378702_6529461144556404736_n 91259217_3200664119946043_5680192165624414208_n 91286844_1229713843900145_7437590129134272512_n
متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟