أخبار » الأخبار الحكومية

رئيس الوزراء يستقبل دفعة جديدة من قافلة آسيا الأولى

06 تموز / يناير 2011 01:17

غزة - الرأي أونلاين :

رئيس الوزراء يستقبل باقي متضامني آسيا الأولى ، ويجدد ضرورة تكامل الدوائر الفلسطينية والعربية والإسلامية لتحرير فلسطين

استقبل رئيس الوزراء إسماعيل هنية أعضاء قافلة آسيا الأولى اللذين لم يتمكنوا من الوصول إلى قطاع غزة مع أفراد القافلة اللذين وصلوا ليلة الأحد الماضي، معبراً عن سعادته وتقديره للإصرار العالي لهؤلاء المتضامنين في الوصول إلى أرض فلسطين رغم ما لاقوه من مصاعب.

وأكد على أن تحرير فلسطين يتطلب تكامل بين ثلاثة دوائر وهي فلسطينية وعربية وإسلامية، موضحاً أن التداخل بين تلك الدوائر كفيلة بتحقيق المطالب الفلسطينية، وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.

وعبر رئيس الوزراء عن سعادته وهو يستقبل المتضامنين لا سيما وأن من بينهم من استقبلته غزة أكثر من مرة، مشيراً إلى أن أهالي فلسطين سعداء دوماً بالوفود الكريمة التي تزورهم رغم ما يتعرضون له كما حدث مع أسطول الحرية وسفينة مرمرة وهذا يعكس عظمة نفوس المتضامنين.

وتناول مع يعانيه أهالي قطاع غزة بسبب الحرب الإسرائيلية التي لا يزال يعيش آثارها في ذكراها الثانية، مؤكداً على أن الشعب الفلسطيني والحكومة المنتخبة ومسيرة الجهاد هي اكبر وأقوى مما سبق ويمضي نحو المستقبل الموعود.

وتطرق إلى قضية الأسرى والمعاناة التي يعيشونها في سجون الاحتلال، مؤكداً أن الحكومة تقوم بكل ما بوسعها لينال هؤلاء الأبطال حريتهم فمن العار أن ينسى أحد الأسرى اللذين قضى منهم ما يزيد عن 30 عاماً .

من جانبهم، عبر المتضامنين عن سعادتهم الغامرة وهم يطئون أرض غزة، مؤكدين على أن بوصولهم إلى قطاع غزة نسوا كل المعاناة، موضحين أنهم لن يتوقفوا عن دعم الحقوق الفلسطينية.

يشار إلى أنه شارك في استقبال المتضامنين إلى جانب رئيس الوزراء كل من المستشار السياسي لرئيس الوزراء د. يوسف رزقة، ومستشار رئيس الوزراء عيسى النشار، والناطق باسم الحكومة طاهر النونو.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟