أخبار » تقارير

الصحة: إجراء 8000 عملية قسطرة و 800 عملية جراحة قلب مفتوح

16 أيلول / يوليو 2012 09:26

غزة – الرأي أونلاين:

أكدت وزارة الصحة الفلسطينية أنها تمكنت خلال الفترة السابقة وحتى هذه اللحظة من إجراء أكثر من من 8000 حالة قسطرة تشخيصية وعلاجية وزرع منظم لضربات القلب، وأنها أجرت كذلك 800 عملية قلب مفتوح حتى الآن.

 

القسطرة القلبية

 

وبينت الوزارة في تقرير لها نُشر ضمن حملة "نبني الوطن" والتي يُنظمها المكتب الإعلامي الحكومي بغزة أن أول منظم لضربات القلب زُرع بتاريخ 15-05-2009 لمريض كان يعانى من نوبات إغماء متكررة نتيجة وجود خفقان في ضربات القلب.

 

ولفتت إلى أن أمراض  الشرايين  التاجية تعتبر من أكثر الأمراض المسببة للموت على مستوى  العالم, مبينةً أنها تشكل الجزء الأكبر من مجمل التحويلات التي يتم  تحويلها إلى الخارج  في  فلسطين.

 

وأكدت أنها حرصت على تقديم هذه الخدمة للتخفيف عن المرضى وتوفير المبالغ  الهائلة، مشيرةً إلى أنها افتتحت قسم  القسطرة  القلبية  بتاريخ  18-11-2006م وهو قسم القسطرة الأول والوحيد  التابع  لها في قطاع غزة وسيخدم حوالي 1.7 مليون نسمة.

 

وأوضحت أنها استطاعت توفير جزء بسيط  من  مستلزمات القسطرة  العلاجية، لافتةً إلى أنه تم  بتاريخ  5-11-2008  عمل  أول عمليتي قسطرة علاجية عن  طريق  توسيع الشريان التاجي  بالبالون وتركيب دعامة لمريضين كانا يعانيان من تضييق شديد في الشرايين التاجية.

 

وبينت أن قسم القسطرة يجبي رسوم تشخيصية وعلاجية تقدر بحوالي 50.000 ألف شيكل شهريا أي ما يعادل 150-180 ألف دولار سنويا، موضحةً أنه توفى فى القسم 7 حالات (أي أقل من حالة لكل ألف حالة تم إجراء القسطرة لها).

 

وأكدت أنه في حال تم مقارنة هذه النسب على مستوى العالم لوجدت في معدل أفضل على مستوى الدول عالميا، رغم قلة الإمكانات المتاحة.

 

وقال د.محمد حبيب رئيس قسم القسطرة القلبية فى م.الاوروبى أن قسم القسطرة ساهم في توفير عناء السفر والمعابر من خلال تقديم خدمة القسطرة التشخيصية والعلاجية للقلب والشرايين التاجية والطرفية، بالإضافة إلى إغلاق ملف العلاج بالخارج بالكامل بخصوص أمراض القلب.

 

وبين أنه تم توفير المستهلكات اللازمة من خلال ذلك وإجراء جميع العمليات التي تخص القلب محليا، وتدريب الطاقم المحلي من أطباء القلب والتمريض على إجراء القسطرة، فضلا عن إجراء الأبحاث العلمية لتكون مرجعية للمعلومات في فلسطين وعمل مؤتمرات علمية دورية في هذا المجال.

 

أرقام و إحصائيات

 

وبين د.حبيب بأنه تم افتتاح القسم بتاريخ 18-11-2006 وكان الأداء مقتصرا على القسطرة التشخيصية فقط ،وبتاريخ 15-11-2008 تمّ إجراء أول قسطرة علاجية،وأنه بتاريخ 15-5-2009 تمّ زرع أول منظم لضربات القلب.

 

ولفت إلى أنه تم إجراء 5600 حالة قسطرة تشخيصية و850 حالة قسطرة علاجية و95 عملية زرع جهاز منظم ضربات القلب (المجموع 6550 حالة)، إضافة إلى عشرات الحالات التي تمّ إجراء تصوير القلب عن طريق المريء له ،علاوة على اجراء القسطرة التشخيصية للشرايين التاجية والطرفية.

 

القلب المفتوح

 

وبينت الوزارة في تقريرها أنه خلال العام 1998 تم إنشاء أول مركز لجراحة القلب المفتوح بغزة بدعم من جمهورية مص، كما وتم في العام 1/1/2010 تفعيل المركز وتجهيز الكادر والإمكانيات, حيث تم ابتعاث البروفيسور مروان الصادق من ألمانيا إلى غزة لإجراء العمليات، مشيرةً إلى أنه بتاريخ 17/1/2010 تم إجراء أول عملية قلب مفتوح.

 

وفي هذا السياق، أوضح د.مروان ياغى استشاري و جراح القلب المفتوح بأن قطاع غزة يحتاج يوميًا من 1–3 عمليات جراحة قلب مفتوح، مشيرًا إلى أن تكلفة العملية بالخارج (الضفة – مصر – الخط الأخضر ) تتراوح مابين 10.000 $ إلى 15.000 $.

 

وأشار إلى أن الوزارة وفرت 4 مليون $ من قيمة العلاج بالخارج لجراحة القلب المفتوح، مؤكدًا على أن العمل جاري لانجاز مزيد من مراكز جراحة القلب المفتوح ونحن اليوم على وشك افتتاح قسم جراحة القلب المفتوح في غزة الأوروبي.

 

وأشار د.ياغى إلى المعيقات التي تواجه القسم من نقص الأدوية والمستهلكات الطبية ،الحصار بكافة مكوناته وأزماته، نقص الكادر البشري، متمنيًا أن يتم دعم برامج تدريب الكوادر البشرية في هذا الاختصاص.

 

 

 

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟