الأسير نبيل الشرباتي إزالة الصورة من الطباعة

"هيئة الأسرى": الأسير الشرباتي أصيب بكورونا نتيجة الاستهتار بإجراءات السلامة

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين "إن إصابة الأسير نبيل الشرباتي من مدينة الخليل بفيروس كورونا قبل عدة أيام، جاءت نتيجة استهتار مصلحة السجون بحياة وصحة الأسرى، وعدم توفر اساليب الوقاية والسلامة، وانعدام الاجراءات الصحية سواء أثناء الاعتقال أو في التحقيق".

وذكر المستشار الإعلامي للهيئة حسن عبد ربه، أن الأسير الشرباتي قد أعتقل منذ أكثر من أسبوع، وجرى احتجازه في معتقل عوفر، وتم تجديد توقيفه الخميس الماضي لـ 7 أيام لاستكمال التحقيق، وأجريت له الفحوصات الطبية بعد 3 أيام من اعتقاله لمعرفة إذا ما كان يحمل الفيروس، واتضح أنه مصاب، ما استوجب نقله الى عزل "ريمون".

وحملت الهيئة سلطات الاحتلال وإدارة مصلحة السجون بكل طواقمها المسؤولية الكاملة عن صحة وسلامة جميع الأسرى، وفي مقدمتهم الأسير الشرباتي، لافتا الى أنه لم يعرف حتى اللحظة إذا ما كان الأسير قد تخالط مع معتقلين آخرين خلال عملية إحتجازه أو التحقيق معه.

يذكر أن الأسير الشرباتي هو ثالث أسير يصاب بالفيروس، بعد الأسير المريض كمال أبو وعر، وعبد الله شراكة.