أخبار » الرياضة و الملاعب

بطولة اسبانيا: ميسي يقهر أتلتيكو مدريد ويحفظ لبرشلونة الصدارة

03 آب / ديسمبر 2019 08:19

بطولة اسبانيا: ميسي يقهر أتلتيكو مدريد ويحفظ لبرشلونة الصدارة
بطولة اسبانيا: ميسي يقهر أتلتيكو مدريد ويحفظ لبرشلونة الصدارة

حقق برشلونة انتصارًا ثمينًا على أتلتيكو مدريد بهدف نظيف، مساء امس الأحد، ضمن منافسات الجولة الـ15 من الليغا، في معقل الأخير "واندا ميتروبوليتانو".
وسجل ليونيل ميسي نجم وقائد برشلونة هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 86، ويكسر عقدته في هذا الملعب.

وبهذا الانتصار يرفع برشلونة رصيده إلى 31 نقطة ويستعيد صدارة الليغا، بينما يتراجع أتلتيكو مدريد إلى المركز السادس برصيد 25 نقطة.

بدأ أصحاب الأرض الضغط مُبكرًا، وكاد تريبير أن يُسجل هدفًا في الدقيقة 7، حيث استقبل كرة عرضية في منطقة الجزاء، وسدد بقوة لتصطدم بقدم جونيور فيربو لاعب برشلونة، وتعبر الحارس تير شتيجن، لكن القائم الأيسر حرم أتلتيكو مدريد من التقدم.

وتسبب جونيور فيربو في خطأ على الطرف الأيمن من حدود منطقة جزاء برشلونة، نفذه كوكي بتمريرةعرضية لكن الدفاع شتت الكرة، وعادت مرة أخرى إلى هيرموسو الذي سدد بقوة لكن الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيجن تصدى لها ببراعة في الدقيقة 19.

وكما هو متوقع، ظهرت التحامات بدنية قوية من كلا الطرفين، حيث أشهر الحكم 3 بطاقات صفراء في أول 20 دقيقة فقط من انطلاق المباراة.

وأهدر هيكتور هيريرا لاعب أتلتيكو مدريد فرصة تسجيل الهدف الأول، حيث نجح في افتكاك الكرة من دفاع برشلونة، وتقدم وسدد بقوة، لكن الكرة مرت بجانب القائم الأيسر للحارس تير شتيجن في الدقيقة 25.

وفي أول رد فعل من برشلونة، قام ميسي بالضغط وحصل على الكرة، ومرر كرة سحرية للكرواتي إيفان راكيتيتش في منطقة الجزاء، الذي سدد كرة سهلة بين أحضان الحارس يان أوبلاك في الدقيقة 26.

وحاول الشاب البرتغالي جواو فيليكس مهاجم أتلتيكو مدريد، تجربة حظه، وسدد كرة من خارج المنطقة، لكنها اصطدمت بالمدافع بيكيه وتحولت إلى ركنية في الدقيقة 31.
وأرسل لويس سواريز مهاجم برشلونة تسديدة صاروخية خارج منطقة الجزاء، لكنها مرت يمين الحارس يان أوبلاك في الدقيقة 36.

وواصل الألماني مارك أندريه تير شتيجن حارس مرمى برشلونة تألقه، حيث تصدى لتسديدة رأسية من ألفارو موراتا مهاجم أتلتيكو مدريد ببراعة في الدقيقة 39.

وأتى الرد سريعًا من برشلونة في الدقيقة 42، حيث سدد جيرارد بيكيه مدافع البارسا كرة رأسية قوية اصطدمت بالعارضة، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ومع بداية الشوط الثاني، كانت المُبادرة لبرشلونة، حيث استلم أنطوان جريزمان كرة وسدد بسهولة بين يدي زميله السابق يان أوبلاك في الدقيقة 46.

وتألق أوبلاك في التصدي لتسديدة قوية من ليونيل ميسي على مرتين في الدقيقة 60، وحاول سواريز أن يستغل ارتداد الكرة من يدي حارس أتلتيكو مدريد.

وقرر دييجو سيميوني المدير الفني لأتلتيكو مدريد الدفع بفيتولو بدلا من جواو فيليكس لتنشيط الهجوم.

وأهدر جريزمان فرصة تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 68، حيث استقبل كرة عرضية على الطرف الأيمن من زميله لويس سواريز وسدد على الطائر لكن علت الكرة مرمى أوبلاك.

وأبت الكرة دخول مرمى برشلونة في الدقيقة 71، حيث سدد موراتا الكرة بكعب القدم واصطدمت بدفاع برشلونة على خط المرمى.

وعلى الجانب الآخر، إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة، دفع بفيدال بدلا من آرثر، ثم أومتيتي بدلا من بيكيه الذي تعرض للإصابة.

واقتنص ليونيل ميسي هدف التقدم لبرشلونة في الدقيقة 86، حيث تبادل التمريرات مع سواريز وسدد أسفل يمين الحارس يان أوبلاك، أهدى به البلوجرانا النقاط الثلاث.

وواصل إشبيلية نتائجه الجيدة على الصعيدين المحلي والقاري، حيث فاز على ضيفه ليغانيس 1-صفر .

ورفع النادي الأندلسي رصيده الى 30 نقطة .

واستحق إشبيلية فوزه الثامن وتحقيق ثأره من ليغانيس الذي أذله الموسم الماضي في معقله "رامون سانشيس بيسخوان" حين اكتسحه بثلاثية نظيفة، إذ كان الطرف الأفضل منذ الثانية الأولى وحاصر ضيفه في منطقته إلا أن رجال المدرب جولن لوبيتيغي عجزوا عن الوصول الى الشباك في الدقائق الـ45 الأولى.

لكن الفرج جاء للنادي الأندلسي، الفائز بمبارياته الخمس في الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" وآخرها الخميس على قره باغ الأذربيجاني (2-صفر)، في بداية الشوط الثاني حين نجح البرازيلي دييغو كارلوس في منحه التقدم بعد أن سقطت الكرة أمامه إثر ركلة ركنية عجز دفاع وحارس ليغانيس عن التعامل معها (63).

وصعد اتلتيك بلباو الى المركز الخامس موقتا بفوزه على غرناطة بهدفين سجلهما راوول غارسيا (41 من ركلة جزاء) ويوري برشيش (83).

وحقق خيتافي فوزا صريحا على ليفانتي برباعية نظيفة جاءت جميعها في الشوط الثاني وحملت تواقيع اربعة لاعبين مختلفين هم لياندرو كابريرا (54) وخورخي مولينا (60 من ركلة جزاء) وانخل رودريغيز (67) وديفيد تيمور (78).

وسقط اسبانيول على ملعبه امام اوساسونا 2-4. سجل للفائز روبن غارسيا (46) وايزيكييل افيا (49) ويون مونكايولا (84) وروبرتو توريس (90 من ركلة جزاء)، وللخاسر مارك روكا (20) وجوناثان كاليري (90). 

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟