أخبار » الرياضة و الملاعب

ميسي يعيد برشلونة للانتصارات وينفرد بصدارة هدافي الدوري الإسباني

25 نيسان / فبراير 2021 08:51

ميسي يعيد برشلونة للانتصارات وينفرد بصدارة هدافي الدوري الإسباني
ميسي يعيد برشلونة للانتصارات وينفرد بصدارة هدافي الدوري الإسباني

 واصل الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي ممارسة هوايته في هز الشباك للمباراة الخامسة على التوالي ببطولة الدوري الإسباني لكرة القدم، بعدما أحرز ثنائية قاد بها فريقه برشلونة للفوز 3 / صفر على ضيفه إلتشي اليوم الأربعاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الأولى للمسابقة.

وارتفع رصيد برشلونة، الذي استعاد نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلة الماضية للمسابقة بتعادله 1 / 1 مع ضيفه قادش، إلى 50 نقطة في المركز الثالث بترتيب البطولة، بفارق خمس نقاط خلف أتلتيكو مدريد (المتصدر)، الذي مازال يمتلك مباراة مؤجلة.

في المقابل، تجمد رصيد إلتشي، الذي تكبد خسارته السابعة عشر في البطولة هذا الموسم، كأكثر الفريق تعرضا للهزائم في المسابقة خلال الموسم الحالي، عند 21 نقطة في المركز التاسع عشر (قبل الأخير)، ولديه مباراة مؤجلة.

وانتظر برشلونة حتى الدقيقة 48، ليفتتح ميسي التسجيل لأصحاب الأرض، قبل أن يحرز اللاعب ذاته الهدف الثاني في الدقيقة 69، لينفرد بصدارة قائمة هدافي البطولة هذا الموسم برصيد 18 هدفا، متفوقا بفارق هدفين على أقرب ملاحقيه الأوروجواياني لويس سواريز، مهاجم أتلتيكو مدريد، زميله السابق في الفريق الكتالوني.

وتكفل خوردي ألبا بإحراز الهدف الثالث لبرشلونة في الدقيقة 73، ليؤكد حصول فريق المدرب الهولندي رونالد كومان على النقاط الثلاث.

كما كان متوقعا، جاءت المبادرة الهجومية من جانب برشلونة، الذي كاد أن يهز الشباك مبكرا في الدقيقة الثانية عن طريق فرانشيسكو ترينكاو، الذي تلقى تمريرة من فرينكي دي يونج، ليسدد من داخل منطقة الجزاء، لكن إيدجار باديا، حارس مرمى إلتشي أبعد تصدى للكرة بصعوبة، لترتد الكرة منه وتتهيأ أمام مارتن برايثويت مهاجم الفريق الكتالوني، الذي أطاح بالكرة إلى خارج الملعب.

في المقابل، أضاع إلتشي فرصة محققة في الدقيقة الخامسة، عن طريق لوكاس بويي، الذي تابع تمريرة عرضية زاحفة من جهة اليسار، مرت من الجميع بغرابة شديدة قبل أن تصله الكرة، وهو خال تماما من الرقابة، ليسدد من داخل المنطقة، لكنه أطاح بها بعيدا تماما عن المرمى.

وأهدر ترينكاو فرصة أخرى مؤكدة لبرشلونة في الدقيقة 20، بعدما تلقى الكرة داخل المنطقة من ميسي، ليراوغ الدفاع بمهارة ويسدد على يمين باديا، الذي أبعد الكرة بأعجوبة.

وواصل باديا تألقه، بعدما تصدى لضربة رأس من دي يونج في الدقيقة 30، لترتد الكرة منه وتصل لخوردي ألبا، الذي سدد مباشرة لكنه وضع الكرة خارج الملعب.

اكتسب إلتشي مزيدا من الثقة بمرور الوقت، وقاد لاعبه بيري ميلا هجمة عنترية في الدقيقة 44، حيث انطلق بالكرة من منتصف الملعب، قبل أن يطلق قذيفة من على حدود المنطقة، لكنه وضع الكرة في منتصف المرمى، ليبعدها الألماني مارك أندريه تير شتيجن، حارس مرمى برشلونة، وينتهي الشوط الأول بالتعادل بدون أهداف.

عاد برشلونة لنشاطه الهجومي مع بداية الشوط الثاني، ومع أول هجمة منظمة في هذا الشوط، أحرز ميسي هدف التقدم في الدقيقة 48.

وانطلق ميسي بالكرة من منتصف الملعب، وتبادل الكرة مع برايثويت، الذي أرسل الكرة للنجم الأرجنتيني بـ(عقب القدم)، ليهيئ الكرة لنفسه ويسدد من داخل المنطقة على يسار باديا داخل الشباك.

وواصل ميسي تألقه بعدما أضاف الهدف الثاني لبرشلونة في الدقيقة 69، حيث انطلق دي يونج بالكرة من الناحية اليسرى حتى وصل بها لمنطقة الجزاء، قبل أن يمرر الكرة لميسي، الذي توغل داخل المنطقة، قبل أن يسدد بيسراه، وسط حراسة الدفاع، واضعا الكرة على يمين باديا وتحتضن الشباك.

واستغل برشلونة حالة الانهيار التي عانى منها إلتشي عقب الهدف الثاني، ليضيف خوردي ألبا الهدف الثالث في الدقيقة 73، حيث مرر ميسي كرة عرضية من الجانب الأيمن لبرايثويت، الذي مرر الكرة برأسه لألبا، ليسدد من داخل المنطقة مباشرة، ويضعها داخل الشباك.

وأضاع الفرنسي أنطوان جريزمان، الذي حل بديلا لبرايثويت فرصة مؤكدة لتعزيز النتيجة في الدقيقة 82، حينما تلقى تمريرة عرضية زاحفة من الناحية اليسرى عن طريق سيرجينو ديست، ليسدد مباشرة من داخل المنطقة، لكن الكرة أبعدها باديا بأطراف أصابعه قبل أن ترتطم بالعارضة.

وعاد جريزمان لتهديد مرمى إلتشي في الدقيقة التالية، حينما سدد من داخل المنطقة، غير أنه وضع الكرة في الشباك الخارجية، لينتهي اللقاء بفوز سهل لبرشلونة على إلتشي.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟