أخبار » تقارير

"التربية والتعليم" بغزة خلال 15 عاما: توظيف 31,800 معلماً وبناء 129 مدرسة

28 نيسان / فبراير 2021 01:59

غزة- الرأي

استعرض د. محمود مطر مدير عام الاشراف والتأهيل التربوي بوزارة التربية والتعليم العالي إنجازات الوزارة خلال الـ 15 عاما الماضية،.

 وأوضح د. مطر أن أبرز الانجازات التي قامت بها الوزارة كانت من خلال تعيين 8300 معلم وتوظيف 3500 بمهام مختلفة وعدد 15000 معلم بدل مياومة، والعمل على 5000 معلم ووظائف أخرى ضمن بند التشغيل المؤقت.


وأضاف أن الوزارة عملت على تعزيز الحوكمة وتطوير العمل من خلال التنسيق مع الجهات ذات العلاقة، واستصدار جملة من القوانين والأنظمة وإعداد مجموعة من الخطط والتقارير. 

وأشار أن الوزارة قامت ببناء 129 مبنى مدرسى جديد، إضافة إلى تطوير مدرسة النور والأمل لخدمة الطلبــــــة المكفوفين، حيث بلغ عدد الخريجين927  طالب.
إنشاء مدرسة مصطفى صادق الرافعي الثانوية لتخدم الطلبة الصـــــــم، حيث بلغ عدد الخريجيــــــن حتى الان 498 طالب.


 وأشار د. مطر أن القوانين التي تم اقراراها وتنفيذها وهي قانون التعليم العام رقم (1) لسنة 2013م، وقانون رقم1لسنة 2020 م والمعدّل لقانون التعليم العالي رقم (11) لسنة 1998 م، وقرار مجلس الوزراء رقم (25) لسنة 2006 م وتعديلاته بشأن معادلة الشهادات غير الفلسطينية، وقرار مجلس الوزراء رقم (13) لسنة 2012 م بشأن تشكيل مجلس هيئة الاعتماد والجودة بوزارة التربية والتعليم العالي.


وذكر أن الوزارة عملت على إقرار النظام الأساسي لهيئة الاعتماد والجودة في وزارة التربية والتعليم العالي لسنة 2012 م، وتطبيق مجلس الوزراء رقم (3) لسنة 2013 م بشأن اللائحة التنظيمية لكادر المعلمين الحكوميين وتعديلاتها، والعمل على تطبيق قرار مجلس الوزراء لسنة 2013 م بشأن النظام الأساسي للجامعات الحكومية التابعة لوزارة التربية والتعليم العالي، وتنفيذ قرار مجلس الوزراء بشأن النظام الأساسي للكليات الجامعية الحكومية التابعة لوزارة التربية والتعليم العالي.


وبين د. مطر النظام الأساسي والمالي لإذاعة صوت التربية والتعليم، وكذلك الأنظمة المالية لمكافآت الثانوية العامة والدراسات المسائية وبرنامج محو الأمية والتعليم الموازي، والأنظمة المالية لمكافآت الامتحان التطبيقي الشامل.


وأكد أن الوزارة عملت على اجراء تعديلات على هيكلية الوزارة بما يخدم تطوير الإجراءات وتسهيل تقديم الخدمة، واقرار دليل إجراءات خدمات التعليم العام، وإعداد وصياغة دليل المراكز التعليمية، ورياض الأطفال، وصياغة تعليمات منح وتجديد التراخيص للمؤسسات التعليمية الخاصة، وصياغة تعليمات مكاتب الخدمات الجامعية، وإعداد وصياغة نظام مجلس أولياء الأمور.


وتحدث د. مطر عن أبرز إنجازات وزارة التربية والتعليم العالي بغزة منذ العام 2006 حتى العام 2020 من خلال الخطط الاستراتيجية والخطط التشغيلية خلال الفترة المذكورة، ونشر دليل خدمات الجمهور ورفعه على موقع وزارة الاتصالات وآخر حول خدمات الجمهور في ظل الطوارئ.


وتابع أن الوزارة عمت على إنشاء (3) مراكز تدريب شرق غزة والمحافظة الوسطى وخانيونس، والعمل على إنشاء عدد (2) مخزن للمديريات شرق خانيونس، وإنشاء (89) دورة صحية داخل مدارس قائمة، وتجديد أسوار في (11) مبنى مدرسي، وإنشاء (6) مقاصف مدرسية.


وبين أن الوزارة عملت على توريد وتركيب49 نظام كامل للطاقة الشمسية للمدارس وتركيب 59 نظام جزئي للطاقة الشمسية، وتوريد48 نظام شمسي لمحطات التحلية، والعمل على صيانة شاملة للمدارس ومرافقها، وصيانة دورية وبسبب آثار العدوان الإسرائيلي، وتجهيز المدارس بالأثاث والأجهزة المكتبية.


وقال د. مطر أن الوزارة عملت على البدء بالتحضير لإعادة بناء أسوار في29 مدرسة، وتركيب أنظمة طاقة شمسية في 12مدرسة، وإنشاء 10 وحدات مهنية تقنية في المدارس لتعزيز التوجه نحو التعليم المهني والتقني، وإنشاء مصليات في 80% من المدارس.


وواصل أن الوزرة أعدت الوزارة العديد من الأنظمة الإلكترونية ضمن سياسة التحول الإلكتروني وإدارة المعلومات منذ العام 2006 حتى العام 2020من خلال الربط الإلكتروني مع الوزارات والمؤسسات الحكومية، وتقديم الخدمات للمؤسسات الشريكة أو ذات العلاقة، واستعلام بيانات السجل المدني لوزارة الداخلية، والعمل على ربط موقع مدرستي الإلكتروني مع بوابة روافد التعليمية.


وتابع أن الوزارة عملت من خلال النظام الالكتروني الموحد على عرض الأوراق الثبوتية الخاصة بطلب تغيير مكان الإقامة من قبل ديوان الموظفين العام للموظفين، وعرض نتائج فحوصات فيروس كورونا لطلبة وعاملي المؤسسات الأكاديمية، وتجهيز بيئة فنية خاصة ب APIs، ونشر نتائج الثانوية العامة، وتصدير بيانات طلبة المدارس ممن هم على مقاعد.


الخدمات الإلكترونية المقدمة للجمهور


وذكر أن الوزرة عملت على إطلاق بوابة روافد التعليميّة عام 2013 م، وإطلاق قناة روافد التعليميّة عام 2020، وتجهيز استديو قناة روافد التعليميّة، وبدء البث الرقميّ التجريبي لقناة روافد التعليميّة، والعمل على بث الدروس التعليميّة للمرحلة الابتدائية، وبث الدروس التعليميّة للثانوية العامة، واقرار رزمة تعليمية بواقع 80 رزمة لكل فصل دراسي، واعداد مواد تعليمية مركزة للمرحلة الابتدائية، ورزمة للتعليم العلاجي.
 
وأوضح د. مطر أن الوزارة عملت على تطوير العملية التعليمية فقد عملت على تعزيز وتطوير مصادر التعليم والتعلم التي تخدم الطالب والمعلم من خلال المختبرات العلمية والمكتبات المدرسية ومصادر التعلم، وإنشاء عدد 155 مختبر علمي جديد ليصبح إجمالي المختبرات 263 مختبر علمي من أصل 299 مبنى مدرسي بنسبة 89%
توفير أدوات وتجهيزات مخبرية بتمويل قدره 2,856,000$.


وأشار أن الوزرة أقرت برامج تدريب مديري المدارس ونوابهم والمشرفين التربويين ضمن سعي الوزارة لتطوير الأداء الإداري والإشرافي لقادة الميدان التربوي، حيث حظي الطلاب الموهوبون برعاية الوزارة واهتمامها، وتنفيذ العديد من البرامج التربوية للارتقاء بمهاراتهم.


وفي إطار عمل إدارة العلاقات العامة والإعلام أكد د. مطر أن الوزارة عملت على إنشاء إذاعة صوت التربية والتعليم في العام ٢٠١٢وبث المئات من البرامج والحلقات وآلاف ساعات الدروس التعليمية، والبرامج الثقافية والتربوية وبرامج الأسرة، وإنشاء استديو تلفزيوني للبرامج والأنشطة التربوية، وتدشين منصات الإعلام الجديد بكافة أشكالها والارتقاء بها، والتي يستفيد منها -صوت وصورة- مئات الآلاف من المتابعين.
 
وبين أن الوزارة عملت على التعليم غير النظام، وتفعيل برنامج محو الأمية وتعليم الكبار والذي يهدف للقضاء على الأمية، وتحقيق مبدأ التعليم للجميع، من خلال افتتاح 25 مركزاً لتعليم الكبار، واقرار برنامج الدراسات المسائية لطلبة الثانوية، والذي يخدم فئة الطلبة الذين حرمتهم ظروفهم الخاصة من استكمال دراسة الثانوية العامة لأسباب مختلفة.


وأضاف أن الوزارة عملت على ترخيص عدد 700 روضة، وعدد60 مدرسة خاصة وعدد 19 مدرسة تربية خاصة، والعمل على صيانة عدد من مباني رياض الأطفال ضمن مشاريع متعددة، وحوسبة طلبات ترخيص المؤسسات التعليمية الخاصة ضمن برنامج الخدمات الالكترونية للوزارة.


وتطرق د. مطر أن الوزارة أنشأت مجمع اللغة العربية وعقد أيام دراسية ومئات المهرجانات والاحتفالات والندوات لإحياء اللغة العربية والاحتفاء بها، وتنظيم 3 مؤتمرات حول جهود التعريب والقضايا المرتبطة باللغة العربية، وعقد الأسابيع الثقافية المهتمة باللغة العربية وتنظيم العديد من المسابقات التي تهتم باللغة العربية وترجمة الكتب، وتشكيل مجامع اللغة العربية المدرسية.


وتحدث د. مطر عن الخطة التي وضعتها الوازرة في مواجهة فيروس كورونا والعودة الآمنة للمدارس، وإعداد البروتوكول الصحي، ودليل إجراءات العودة للمدارس لضمان سلامة الطلبة والعاملين، وتوزيع مجموعة كبيرة من الرزم الصحية على المدارس، وأجهزة قياس الحرارة، ومواد وأدوات التنظيف والتطهير المختلفة.


وبين أن الوزارة عملت على صياغة بروتوكول خاص بالصحة والسامة والرقابة على أداء مؤسسات التعليم العالي يتضمن المساحات والأعداد، وآليات الدخول والتسجيل الإلكتروني لكل الداخلين لمؤسسات التعليم العالي، وربط هذا التسجيل بقواعد بيانات وزارة الصحة، ومنع دخول المصابين والمخالطين لهذه المؤسسات.


وتابع أن الوزارة عملت على تشكيل فريق فني مختص يتابع الإجراءات المنفذة لدى المؤسسات ميدانيا في ضوء البروتوكول الصحي المعتمد والمعمم، وتصنيف المؤسسات في ضوء جهوزيتها لاستقبال الطلبة في مرحلة التعليم الوجاهي الجزئي، واصدار التعليمات الخاصة بالدوام الوجاهي الجزئي في ضوء تقدم المؤشرات الصحية المتعلقة بالجائحة، وذلك لإمكانية التوسع في عملية التعليم الوجاهي.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟