أخبار » تقارير

بعد ضبط حالات غش في الثانوية العامة

استهتار طلابي يدفع التعليم لضبط الامتحانات المتبقية

29 آب / يونيو 2022 02:19

Minfo-46fdb59f
Minfo-46fdb59f

غزة-الرأي-آلاء النمر

في سابقة أولى من نوعها، أجرت وزارة التربية والتعليم في فلسطين تعديلا على الامتحانات المقبلة وفق مادتي "التربية الإسلامية، والتكنولوجيا"، في خطوة طارئة وسريعة جداً لوقوع بعض المدارس في فخ تناقل الإجابات من خارج أسوار المدارس عبر مكبرات الصوت.

التعديلات التي أجرتها التعليم على امتحانات الثانوية العامة عملت على إلغاء نظام الاختيار من متعدد واستبدالها بأسئلة مقالية، ما أظهر حالة واسعة من الاعتراض لدى الطلبة وذويهم.

"40علامة ببلاش .. يسعده"، كلمات صدمت الجميع، لكنها خرجت فعلاً من طالبة توجيهي تحدثت عن حدوث غش في امتحان الجغرافيا عبر شاب كان يردد أجوبة الامتحان، ودعت خيراً للذي قام بعملية الغش، وهي القشة التي قسمت ظهر البعير.

ويعتبر طلبة الثانوية العامة الأسئلة الاختيارية هي أسئلة تشكل متنفساً وتمنحهم فرصة جيدة لكسب علامات، "ما ذنب الطلبة بدفعهم ثمن غيرهم ودخولهم، في دائرة تظلم فروقاتهم وقدرتهم على كتابة الإجابة" حسب طالب التوجيهي محمد حسّان.

وشهدت محافظات شتى على مستوى الوطن تكرار مشاهد المواطنين وهم يمسكون بأيديهم مكبرات الصوت ويعلنون الإجابات الاختيارية أمام نوافذ المدارس الخلفية، ما أدى إلى دفع التعليم لاتخاذ إجراءات احترازية مشددة لمنع حالات الغش.

بدورها عقدت وزارة التربية والتعليم لقاءً هاماً مع قيادة العمليات المركزية بالشرطة لمناقشة سبل الحفاظ على سير امتحانات الثانوية العامة على أكمل وجه وللحيلولة دون وقوع أي تشويشات عليها.

مضاعفات أمنية

وكان قد طالب جمال يوسف نائب مدير عام الإدارة العامة للامتحانات قيادة الشرطة ببذل مزيد من الجهود لضمان عدم وجود أي محاولات للغش من خارج أسوار اللجان، خصوصاً بعد الممارسات القليلة التي قام بها بعض العامة في بعض القاعات بغرض التأثير على سير الامتحان.

فيما أكد العقيد سهيل أبو سمرة من قيادة العمليات المركزية في جهاز الشرطة، على أن الشرطة الفلسطينية تضع كافة مقدراتها لخدمة المسيرة التعليمية ووعدت بالعمل بأقصى طاقة في محيط لجان الثانوية العامة لمزيد من ضبط الحالة ولإنهاء امتحانات الثانوية العامة على خير ما يرام.

فيما أكدت لجنة الامتحانات العامة في بيان سابق لها، أنها بصدد اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان سير الامتحان والحفاظ على هيبته وفق الأصول، وبما يخدم مصلحة الطلبة، والمحافظة على مصداقية الامتحان، وملاحقة كل من يحاول العبث به والتشويش عليه.

وأشارت الوزارة إلى وجود مصاعب ناتجة عن ممارسات الاحتلال، عبر عدم منح التصاريح اللازمة للعديد من العاملين لدخول مدينة القدس لمتابعة سير الامتحان، ومحاولاته المتواصلة لفرض منهاجه فيها.

وشددت الوزارة على أهمية تضافر الجهود كافة، لصون سير امتحان الثانوية العامة، داعية مكونات المجتمع إلى عدم التعاطي مع ما ينشر على مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص الامتحان وما يتعلق به.

التعديلات

قالت الوزارة، إنه تقرر التعديل على طبيعة أسئلة امتحان الثانوية العامة 2022 في مبحثي التربية الإسلامية والتكنولوجيا على النحو الآتي:

القسم الأول: يتكون من ثلاثة أسئلة مقالية وعلى المشترك أن يجيب عنها جميعا حيث خصص للأسئلة الثلاث الأولى 60 علامة.

القسم الثاني: يتكون من أربعة أسئلة مقالية متوازنة في حجم السؤال والإجابة وقد خصص لكل منها 20 علامة وعلى المشترك أن يجيب عن سؤالين منها.

وذكرت الوزارة، أن القرار يأتي من منطلق الحفاظ على تطبيق الامتحانات بصورة معيارية وفق الأسس والتعليمات المعمول فيها.

بدوره؛ قال رئيس المكتب الإعلامي الحكومي سلامة معروف إنه ومن ضمن جهود المؤسسات الحكومية في توفير الظروف المناسبة لطلاب الثانوية العامة، ومنع حالات الازعاج والتشويش وبعض المظاهر السلبية في محيط لجان الامتحانات، عززت الشرطة انتشارها صباح اليوم في الشوارع المحيطة بلجان الامتحانات لتوفير الهدوء.

وتابع معروف القول:"  قامت النيابة العامة بتوقيف عدد من الأشخاص الذين قاموا بالتشويش على سير الامتحانات ونشر ذلك عبر منصات التواصل الاجتماعي، حيث سيتم اتخاذ المقتضى القانوني معهم وفق الأصول.

وأكد أن وزارة التربية والتعليم اتخذت  قرار بتعديل طبيعة الأسئلة في المواد المتبقية لتعزيز سير الامتحانات وإنهاء بعض الحالات السلبية الشاذة عن مجتمعنا، وتحقيق الهدف المعياري من الاختبارات.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟