أخبار » الأخبار الفلسطينية

التوصل لاتفاق وقف إطلاق النار بين المقاومة والاحتلال

08 كانون أول / أغسطس 2022 08:58

شهداء جراء العدوان
شهداء جراء العدوان

غزة - الرأي:

أعلن في وقت متأخر من مساء أمس الأحد عن سريان اتفاق وقف إطلاق النار بين الاحتلال الإسرائيلي وفصائل المقاومة في قطاع غزة بجهود مصرية وقطرية.

وعند تمام 23:30 بتوقيت فلسطين بدأ سريان الهدنة بعد 3 أيام من الغارات الإسرائيلية على غزة وسقوط صواريخ المقاومة في مختلف المدن الإسرائيلية.

وقد خرجت مسيرات في مدينة غزة ومخيم جباليا للاحتفال بسريان وقف إطلاق النار، وحمل المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية ورايات حركة الجهاد الإسلامي وصور قادة جناحها العسكري -سرايا القدس- الذين استشهدوا في الغارات الإسرائيلية.

وفي أول ردود الفعل الدولية، رحب المبعوث الأممي إلى الشرق الأوسط تور وينسلاند بوقف إطلاق النار وأثنى على دور قطر القوي ودور مصر الحاسم.

كذلك رحب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بإعلان وقف إطلاق النار في قطاع غزة ودعا الأطراف إلى احترام الهدنة.

من جانبه، رحب الرئيس الأميركي جو بايدن بوقف إطلاق النار الذي أُعلِن في قطاع غزة، وقال إنه يؤيد إجراء تحقيق في تقارير عن سقوط ضحايا من المدنيين.

وأضاف بايدن في بيان أن إدارته تدعم إجراء تحقيق شامل وفي الوقت المناسب في جميع هذه التقارير.

ودعا جميع الأطراف إلى تنفيذ وقف إطلاق النار بشكل كامل وضمان تدفق الوقود والإمدادات الإنسانية إلى غزة مع وقف القتال.

وتم التوصل إلى وقف إطلاق النار في غزة عقب اتصالات متزامنة أجرتها مصر وقطر مع الأطراف المعنية.

وحصلت الجزيرة على نص اتفاق وقف إطلاق النار بين "إسرائيل" وحركة الجهاد الإسلامي والذي يتضمن وقف إطلاق النار بشكل شامل ومتبادل، في وقت ستبذل فيه مصر جهودها وتلتزم بالعمل على الإفراج عن الأسير خليل عواودة ونقله للعلاج.

كما ينص الاتفاق على أن تعمل مصر على الإفراج عن الأسير بسام السعدي في أقرب وقت ممكن.

وقد قالت مصر إنها ستعمل على ضمان تنفيذ بنود الاتفاق، وجاء في بيان نقلته وكالة الأنباء المصرية عن مصدر مسؤول دون تسميته، أن مصر تدعو إلى وقف إطلاق النار بشكل شامل ومتبادل اعتبارا من الساعة 23:30 مساء بتوقيت فلسطين.

وأوضح البيان أن القاهرة كثفت اتصالاتها مع كافة الأطراف لاحتواء التصعيد الحالي، وذلك في إطار حرصها على إنهاء حالة التوتر الحالية في قطاع غزة.

من جهته، قال المتحدث باسم الخارجية القطرية ماجد الأنصاري للجزيرة إن دور بلاده كان مفصليا للتأكد من خفض التوتر وصولا لوقف إطلاق النار في غزة.

وقبل ساعات من سريان الاتفاق، قالت وزارة الصحة في غزة إن حصيلة التصعيد الإسرائيلي على القطاع ارتفعت إلى 43 شهيدا، بينهم 15 طفلا و4 نساء، بالإضافة إلى 311 جريحا.

وفي الجانب الآخر، تحدثت المصادر الإسرائيلية عن تعرض عشرات الإسرائيليين -بينهم جنود- لإصابات وُصفت معظمها بالطفيفة، كما سُجلت أضرار في مصانع ومنازل جراء سقوط صواريخ المقاومة الفلسطينية على مستوطنات إسرائيلية في غلاف غزة على وجه الخصوص.

 

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟