أخبار » أخبار الأسرى

الاحتلال يواصل سياساته الانتقامية بحق أسرى "نفق الحرية"

14 تشرين أول / أغسطس 2022 06:54

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

فلسطين المحتلة - الرأي

كشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين أن قوات الاحتلال الإسرائيلي، تواصل منذ نحو عام، سياستها العقابية بحق أسرى "نفق الحرية" الستة ومساعديهم.

وأدانت الهيئة في بيان لها اليوم الأحد، السياسة الانتقامية التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال بحق أسرى نفق الحرية، والمتمثلة بجملة من الممارسات والعقوبات المبنية على حقد دائم.

وقالت "منذ تمكن الأسرى الأبطال من كسر المنظومة الأمنية في سجن "جلبوع" وتمكنهم من انتزاع حريتهم لعدة أيام، ومكونات الاحتلال العسكرية والسياسية تعيش حالة من الإحباط والتوهان، وتحاول الهروب من هذا الفشل من خلال مواصلة الهيمنة على الأسرى الستة في عزلهم".

وأضافت "لا يعقل أن تستمر هذه المهزلة، فانتزاع الحرية مشروع وفقا للأنظمة والقوانين الدولية، والمحاسبة عليه مرفوضة بحكم الاتفاقيات والأعراف المعمول بها على مستوى العالم. مشيرة، إلى أن الاحتلال ينتهك كل مبادئ المنظومة الدولية، دون أن يحرك أحد ساكنا".

ورأت أن كل التصرفات والممارسات اللاأخلاقية واللاإنسانية التي تمارس بحق أسرى نفق الحرية والتجاوزات المستمرة بحقهم، والتي أكدها الأسير البطل محمد العارضة الذي يتواجد في زنازين عزل "أيالون".

ولفتت إلى أن كافة زنازين الأسرى تتعرض للاقتحام المستمر بطريقة استفزازية تزيدهم صبراً وتحدياً حتى تحقيق الحرية وكسر هذا الاحتلال، علما أنه يحتجز في زنزانة برفقة الأسير إياد جرادات، حيث تمكن محامي الهيئة فواز الشلودي من زيارتهما مؤخراً.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟