أخبار » الأسرة و المجتمع

7 حالات يمكن أن تضر فيها الألياف الجسم أكثر من نفعها

29 كانون أول / سبتمبر 2023 09:55

7 حالات يمكن أن تضر فيها الألياف الجسم أكثر من نفعها
7 حالات يمكن أن تضر فيها الألياف الجسم أكثر من نفعها

على الرغم من أن الألياف تلعب دورًا رئيسيًا في الوجبة المتوازنة، إلا أن هناك بعض الأشخاص الذين يجب عليهم توخي الحذر بشأن تناولها بشكل زائد، حيث إن استهلاك الألياف لبعض الأفراد يمكن أن يكون ضارًا للغاية بصحتهم ، وفقا لما نشره موقع onlymyhealth

1 الأفراد الذين يعانون من اضطرابات الجهاز الهضمي

بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أمراض الجهاز الهضمي المحددة، فإن استهلاك الكثير من الألياف يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الأعراض وعدم الراحة.

2 - متلازمة القولون العصبي (IBS) : قد يعاني الأشخاص المصابون بمتلازمة القولون العصبي من زيادة الغازات والانتفاخ وآلام البطن عند تناول كميات كبيرة من الأطعمة الغنية بالألياف، مثل الفاصوليا والخضراوات الصليبية مثل الملفوف أو القرنبيط.

3 - مرض التهاب الأمعاء (IBD) : قد يجد الأفراد المصابون بمرض كرون أو التهاب القولون التقرحي أن الأطعمة الغنية بالألياف يمكن أن تهيج أجهزتهم الهضمية الملتهبة بالفعل.

4 - التعافي بعد الجراحة

بعد بعض العمليات الجراحية، وخاصة جراحات الجهاز الهضمي، قد يوصي أخصائيو الرعاية الصحية بتخفيض مؤقت في تناول الألياف للمساعدة في عملية الشفاء. وتشتهر الألياف بتعزيز عملية التمثيل الغذائي لدينا، لأنها صعبة الهضم، وبالتالي تمكن جهازنا الهضمي من العمل بجهد أكبر. ومع ذلك، قد يكون ذلك خطيرًا بالنسبة لشخص خضع لعملية جراحية في البطن. ومن ثم قد ينصح باتباع نظام غذائي منخفض الألياف لمنع الضغط على الموقع الجراحي وتقليل خطر حدوث مضاعفات ما بعد الجراحة.

5 - تاريخ الانسداد المعوي

يجب على الأفراد الذين لديهم تاريخ من الانسداد المعوي توخي الحذر عند تناول الألياف لتقليل مخاطر حدوث المزيد من المضاعفات. إذا كنت قد عانيت من انسداد معوي في الماضي، فقد يكون من الضروري اتباع نظام غذائي منخفض الألياف لتجنب تكرار ذلك، وقد يؤدي تناول الكثير من الألياف إلى وضع أنظمة الجسم في ضغط لا مبرر له.

6 - حساسية عالية من الألياف

في بعض الحالات، قد يصاب الأفراد بالحساسية تجاه بعض الأطعمة الغنية بالألياف، مما يستلزم تقليل تناول الألياف. على سبيل المثال، يجب على الأشخاص المصابين بمرض الاضطرابات الهضمية تجنب الحبوب التي تحتوي على الجلوتين، مثل القمح والشعير وهي مصادر شائعة للألياف الغذائية.

7 -  كبار السن

مع تقدمنا ​​في العمر، يصبح جهازنا الهضمي أكثر حساسية. ومن ثم فمن الضروري التخفيف من كمية الألياف التي تتناولها مع تقدم العمر. بالإضافة إلى ذلك، قد يجد كبار السن الذين يعانون من مشاكل في الأسنان صعوبة في مضغ الأطعمة الغنية بالألياف بشكل فعال، مما قد يؤدي إلى عدم الراحة في الجهاز الهضمي.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما مدى رضاك عن أداء المؤسسات الحكومية بشكل عام؟