أخبار » الأخبار العبرية

مسؤول بالأمم المتحدة يطالب بمعاقبة أي خطوات لضم الضفة

28 آب / يونيو 2020 11:36

حث محقق في الأمم المتحدة الاتحاد الأوروبي يوم الجمعة على النظر في تدابير لمنع أو معاقبة أي تحرك إسرائيلي لتطبيق السيادة في الضفة الغربية، بحسب ما ذكرت

قالت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، إن محقق في الأمم المتحدة الاتحاد الأوروبي، حيث على النظر في تدابير لمنع أو معاقبة أي تحرك إسرائيلي لتطبيق السيادة في الضفة الغربية المحتلة.

وضم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس صوته إلى هذا الطلب، داعيا "إسرائيل" للتخلي عن هذا المشروع، محذرا من أنها تهدد أي فرصة لـ"سلام تفاوضي مع الفلسطينيين" الذين يسعون إلى إقامة دولة في المنطقة.

وفي بيان آخر يوم الجمعة لمايكل لينك، المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية، قال إن الاتحاد الأوروبي يجب أن يتحرك ضد الخطط الإسرائيلية بـ "من خلال جملة من القرارات الحاسمة من الإجراءات المضادة".

وهذه إشارة إلى عقوبات اقتصادية أو تجارية أو غيرها من العقوبات المحتملة، وقال الاتحاد الأوروبي إن محاولة السيادة يجب ألا تمر دون اعتراض.

وتنص خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للسلام "صفقة القرن"، على قيام "إسرائيل" بدمج معظم مجتمعاتها اليهودية في الضفة الغربية في "الأراضي الإسرائيلية المتاخمة"، وإقامة دولة فلسطينية في مكان آخر في ظل ظروف صارمة، وعرض ترامب أيضًا اعترافًا أمريكيًا بالسيادة الإسرائيلية على غور الأردن.

وحدد رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو (1 يوليو) موعدا لبدء مناقشات مجلس الوزراء بشأن المضي قدما في الضم.

 

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟