أخبار » الأسرة و المجتمع

تعرف على فوائد الكوسة الصحية خاصة لمرضى السكر

01 آب / يوليو 2020 08:14

1
1

الكوسة من الخضراوات الهامة لصحة الإنسان وتم استخدام الكوسة في الطب الشعبي لعلاج نزلات البرد والأوجاع والحالات الصحية المختلفة، لأنها غنية بالعناصر الغذائية ، وتحتوي الكوسة على مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن والمركبات النباتية المفيدة أهمها احتوائها على نسبة عالية من فيتامين أ

ووفقا لتقرير لموقع healthline تعد الكوسه من الخضراوات الهامة للحماية من الأمراض لإحتوائها على عناصر مضادة للأكسدة.

فوائد الكوسه للصحه

الكوسة غنية بمضادات الأكسدة، ومركبات نباتية مفيدة تساعد على حماية الجسم من التلف الناتج عن الجذور الحرة، الكاروتينات  مثل اللوتين وزياكسانثين وبيتا كاروتين  وفيرة بشكل خاص في الكوسة ، وهى مفيدة للعين والجلد والقلب بالإضافة إلى توفير بعض الحماية ضد أنواع معينة من السرطان ، مثل سرطان البروستاتا.

كما أن جلد الكوسة الخارجي او قشرتها  يحتوي على أعلى مستويات مضادات الأكسدة قد تحتوي الكوسا الصفراء على مستويات أعلى قليلاً من تلك ذات اللون الأخضر.

تعزز الكوسة عملية الهضم الصحية بعدة طرق فهي غنية بالمياه ، والتي يمكن أن تلين البراز مما يقلل من فرص الإصابة بالإمساك، تحتوي الكوسة أيضًا على كل من الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان.

تضيف الألياف غير القابلة للذوبان حجمًا كبيرًا إلى البراز وتساعد الطعام على الانتقال عبر الأمعاء  بسهولة أكبر ، مما يقلل من خطر الإمساك.

وفي الوقت نفسه ، تغذي الألياف القابلة للذوبان البكتيريا المفيدة التي تعيش في الأمعاء  في المقابل ، تنتج هذه البكتيريا الصديقة الأحماض الدهنية قصيرة السلسلةالتي تغذي خلايا الأمعاء

علاوة على ذلك  قد تساعد هذه البكتيريا على تقليل الالتهاب وأعراض بعض اضطرابات الأمعاء ، مثل متلازمة القولون العصبي ، ومرض كرون ، والتهاب القولون التقرحي .

كما تساعد الكوسة في خفض مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري من النوع 2، حيث تقدم الكوسة بديلاً رائعًا منخفض الكربوهيدرات من المكرونه خاصة للأشخاص مرضى السكر  

فيمكن للأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات أن تخفض مستوى السكر في الدم ومستويات الأنسولين بشكل كبير ، وكلاهما قد يحافظ على استقرار مستويات السكر في الدم ويقلل من الحاجة إلى الأدوية لدى الأشخاص المصابين بداء السكري من النوع 2

كما تساعد ألياف الكوسة في استقرار نسبة السكر في الدم ، وتمنع المستويات من الارتفاع بعد الوجبات ترتبط الأطعمة الغنية بالألياف من الفواكه والخضروات  بما في ذلك الكوسة  باستمرار بانخفاض خطر الإصابة بداء السكري من النوع 2

قد تساعد الألياف الموجودة في الكوسة أيضًا على زيادة حساسية الأنسولين ، والتي يمكن أن تساعد في استقرار نسبة السكر في الدم أيضًا

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟