أخبار » الأخبار الفلسطينية

غضب شعبي اليوم رفضًا لخطة الاحتلال ضم الضفة

01 آب / يوليو 2020 09:06

غزة- الرأي

تشهد الأراضي الفلسطينية المحتلة ومخيمات الشتات، اليوم الأربعاء، يوم غضب شعبي رفضًا لخطة الضم الذي تنوي حكومة الاحتلال الإسرائيلي تنفيذها في إطار "صفقة ترامب - نتنياهو" المعلن عنها من داخل البيت الأبيض نهاية يناير الماضي بهدف تصفية القضية الفلسطينية.

ودعت فصائل ومؤسسات وتجمعات فلسطينية، في بيانات منفصلة، أمس، أبناء شعبنا في الداخل والخارج إلى أوسع مشاركة جماهيرية في فعاليات يوم "الغضب الشعبي" المزمع تنفيذها اليوم بمشاركة إعلامية موحدة.

 ودعت الفصائل والقوى إلى مظاهرات عدة والاشتباك مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في جميع نقاط التماس في الضفة الغربية، فيما دعت إلى يوم غضب وإضراب شامل في مخيمات الشتات.

وستنطلق اليوم حملة إعلامية فلسطينية موحدة رفضا لخطة الضم الإسرائيلية.

 وستشارك إذاعات وفضائيات ووكالات فلسطينية في الداخل والخارج في الحملة الواسعة، وسيغرد النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي تحت هاشتاغ # لا_للضم.

 ودعت 16 منظمة فلسطينية ودولية ومؤسسات حقوقية لمسيرات وتظاهرات في مدن وعواصم عدة حول العالم، إسناداً للشعب الفلسطيني في مواجهته لخطة الضم.

وتعتزم حكومة الاحتلال البدء بإجراءات ضم أراضٍ من الضفة المحتلة في الأول من تموز/ يوليو الحالي، بحسب ما أعلن عنه بنيامين نتنياهو، حيث تشير التقديرات الفلسطينية إلى أن عملية الضم ستصل إلى أكثر من 30 بالمئة من مساحة الضفة.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟