أخبار » تقارير

عمل المؤسسات جزئياً..خدمة للمواطنين وتيسير أمورهم الحياتية

27 تشرين أول / سبتمبر 2020 03:38

pmTGY
pmTGY

غزة- الرأي

يدخل حظر التجوال الذي تفرضه اللجنة العليا لإدارة أزمة "كورونا" في قطاع غزة يومه الرابع والثلاثون، وسط تخفيف لبعض الإجراءات المشددة التي تم فرضها سابقاً على بعض المناطق التي تم فرض حظر التجوال عليها، وفتح العديد من المولات التجارية الكبرى.

وعلى الرغم من استمرار فصل محافظات قطاع غزة عن بعضها البعض بشكل كامل، عادت المؤسسات والوزرات الحكومية في غزة للعمل بنظام الدوام الجزئي وفق الإجراءات الوقائية.

رئيس المكتب الإعلامي الحكومي سلامة معروف قال إنه ومنذ ساعات الصباح انتظم الدوام الجزئي في مختلف المؤسسات الحكومية، وشرعت الدوائر المختلفة بتطبيق القرار الحكومي بعودة الموظفين.

وبين معروف في تصريحات صحفية أن القرار يحظى باهتمام متابعة العمل الحكومي والتقييم المتواصل باعتبار العدد الكبير للمؤسسات التي ستشرع بالعمل والتزام الموظفين والمراجعين من المواطنين بإجراءات السلامة.

معروف قال إن العمل الحكومي لم ينقطع أبدًا منذ اكتشاف أولى حالات كورونا داخل القطاع في الرابع والعشرين من أغسطس، فاستمر العمل الحكومي وتقديم الخدمات الطارئة التي لا تحتمل أي تأجيل، وكان شكل الدوام يتناسب مع طبيعة المرحلة والأزمة.

وأشار أن الشهر المنصرم شهد قطاع غزة آلاف المعاملات في الشق المدني لوزارة الداخلية، والمحاكم النظامية أو الشرعية، وخدمات التصديقات وغيرها من الخدمات التي قدمت للمواطنين".

وتمنى أن يلتزم الجميع بإجراءات السلامة داخل هذه المؤسسات وهناك جهات رقابية تتابع التزام الموظفين بإجراءات السلامة والوقاية.

وتابع بالقول:" الدوام الجزئي يراعي قرار الفصل بين المحافظات، وضرورة الالتزام به، وفئات الموظفين ضعيفي المناعة وكبار السن"، لافتاً معروف أن القرار الحكومي يراعى سلسلة من إجراءات السلامة والوقاية؛ مثل ارتداء الكمامة، والتباعد الجسدي وعدم مخالطة المراجعين، وضرورة تعقيم المكان، والتهوية الجيدة، وعدم استقبال المراجعين إلا بالتزامهم بضوابط الوقاية والسلامة.

واختتم أن هذا القرار مفصلي في مرحلة الانتقال من مرحلة السيطرة على الوباء والتعامل الحذر، إلى مرحلة زيادة وتيرة إعادة عمل القطاعات المجتمعية والاقتصادية، والقطاع الحكومي يمكن من خلاله قياس التزام الناس وتهيئة الناس لمرحلة المواءمة والتزامهم بإجراءات الوقاية والسلامة.

وفق إجراءات

ونشر ديوان المواطن العام تعميما وجهه إلى وكلاء الوزارات ورؤساء الهيئات والسلطات بعودة دوام الموظفين بشكل جزئي ابتداء من صباح اليوم الأحد المقبل 27 سبتمبر الجاري، مشيرا إلى أن القرار جاء بعد مداولات لجنة متابعة العمل الحكومي في جلستها رقم (97) المنعقدة بتاريخ 22 سبتمبر.

وأشار إلى أن العودة للدوام ستكون وفقا لإجراءات مطلوب توفيرها من الدوائر الحكومية، أولاها الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة الصادرة عن الجهات المختصة، وأن يكون دوام الموظفين بالعدد المطلوب لتقديم الخدمة الحكومية الأساسية للمواطنين ويترك الأمر في تحديد الأعداد والآلية لرئيس المؤسسة.

ولفت الديوان إلى أن الدوام اليومي يبدأ الساعة 9 صباحا، وأن يكون دوام الموظفين في نفس المحافظة التي يقطنون بها، فيما يستثنى الموظفون الذين يتطلب عملهم التواجد في مقر الدائرة الحكومية الرئيسي.

وشدد على أنه يمنع فتح أي مؤسسة أو مديرية واقعة داخل المربعات الحمراء، إضافة لإعفاء الموظفين القاطنين في المربعات الحمراء وضعيفي المناعة بناء على توصية طبية من وزارة الصحة والأشخاص ذوي الإعاقة والموظفات ممن لديهن أطفال.

ونبه الديوان إلى تفعيل العمل عن بعد للموظفين الذين لا يتطلب دوامهم في مقر الدائرة الحكومية، واستخدام منظومة المراسلات الإلكترونية داخل الدائرة الحكومية وما بين الوزارات والمؤسسات الحكومية بهدف تقليل تداول الأوراق.

وأكد على اتباع التعليمات الصادرة عن وزارة الصحة عند الاشتباه بإصابة أحد الموظفين أو المراجعين، مشيرا إلى أنه سيتم إجراء فحص عشوائي للموظفين العاملين ولا سيما مقدمي الخدمة المباشرة للجمهور للتأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا.

ولفت إلى ضرورة الاحتفاظ بسجلات الحكومة لمكان العمل سواء من الموظفين أو المراجعين لسهولة الرجوع إليه في حال وجود إصابات داخل الدوائر الحكومية.

وذكر أنه يتم وقف باصات النقل الجماعية وتوفير وسيلة نقل للموظفين من منازلهم إلى أماكن عملهم باستخدام مركبات الحكومة أو من خلال دفع بدل مواصلات للموظفين بشكل أسبوعي كل حسب عدد أيام دوامه مع ضرورة تحقيق كافة إجراءات السلامة.

 

 

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟