وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي: ارتفاع عدد الشهداء الصحفيين إلى 152 صحفياً وصحفيةً بعد ارتقاء الصحفي سليم الشرفا وكالة الرأي الفلسطينية وزارة الأسرى: ارتفاع عدد الشهداء الأسرى في سجون الاحتلال "الإسرائيلي" إلى 54 شهيداً أسيراً خلال حرب الإبادة الجماعية وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي: إعدام الاحتلال "الإسرائيلي" للدكتور الطبيب إياد الرنتيسي داخل السجون جريمة مُروّعة تستوجب تحقيقاً دولياً ونطالب بالإفراج عن 310 من الكوادر الطبية وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي: غزة تتجه للمجاعة بشكل متسارع والاحتلال والإدارة الأمريكية يقودان مؤامرة لمنع وصول المساعدات والبضائع إلى شعبنا ونطالب بتدخل دولي فوري وعاجل وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي: الاحتلال "الإسرائيلي" والإدارة الأمريكية يستخدمون المساعدات والغذاء كأداة للضغط السياسي ضد المدنيين في قطاع غزة وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي ينشر تحديثاً لأهم إحصائيات حرب الإبادة الجماعية التي يشنها الاحتلال "الإسرائيلي" على قطاع غزة لليوم (255) وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي: ارتفاع عدد الشهداء الصحفيين إلى 151 صحفياً وصحفيةً وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي: منع الاحتلال "الإسرائيلي" إدخال الأضاحي يكشف عن بشاعة الوجه الإجرامي للاحتلال وللإدارة الأمريكية بدعم الإبادة وحرمان شعبنا من الاحتفال بعيد الأضحى وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي يوثّق بالأرقام حقائق مهمة عن واقع أطفال غزة في ظل حرب الإبادة وكالة الرأي الفلسطينية الإعلام الحكومي: الاحتلال يُصعّد حرب التجويع شمال غزة والكارثة الإنسانية تتسارع
أخبار » تعريفات

حاجز

09 حزيران / فبراير 2023 04:49

الحواجز هي عبارة عن نقاط عسكرية ينصبها جيش الاحتلال الإسرائيلي لإخضاع المواطنين الفلسطينيين لعمليات التفتيش والاعتقال وتنفيذ الاعدامات الميدانية بدم بارد، وإعاقة الحركة والإهانة ومختلف الممارسات الحاطة من الكرامة، ومكانًا لانفلات المستوطنين الذين يستغلون أنهم محميون من قبل جنود الاحتلال بالاعتداء على الفلسطينيين وممتلكاتهم.

وتنتشر الحواجز العسكرية الإسرائيلية في محيط  وقلب كافة المحافظات الفلسطينية، بالإضافة إلى المقامة منها في أماكن متعددة على طول جدار الفصل العنصري.

منذ انطلاق الانتفاضة الفلسطينية الثانية في أيلول 2000، أنشأت سلطات الاحتلال الإسرائيلي المئات من الحواجز الثابتة، فضلًا عن المتنقلة، التي تعزل التجمعات الفلسطينية عن بعضها وتحول دون تواصلها وتعيق حركة المواطنين فيما بينها.

وفي سبتمبر 2011، حسب مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (OCHA) هناك 522 حاجزًا تعرقل حركة الفلسطينيين في الضفة الغربية؛ إضافة إلى495 حاجزًا طيارًا في المتوسط شهريًا.

وتدار هذه الحواجز من قبل جيش الاحتلال أو شرطته أو حرس الحدود؛ أو من قبل شركات خاصة يتم التعاقد معها.

معظم هذه الحواجز مجهز بكمرات مراقبة، وأبراج عسكرية، وبوابات حديدية، وغرف تفتيش، وساحات إنتظار، ومسارب خاصة لتفتيش السيارات والمواطنين الفلسطينيين.

الحواجز العسكرية الإسرائيلية كانت، ولا تزال، تمثل عائقاً وسبباً رئيسياً فى تدهور الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والصحية والإنسانية للفلسطينيين، واحدى الميادين التي تمارس سلطات الاحتلال الإسرائيلي فيها عنصريتها بحق الفلسطينيين، وتمردها على كل المواثيق والأعراف الدولية، وما يشجعها إفلاتها من العقاب حتى الآن.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما مدى رضاك عن أداء المؤسسات الحكومية بشكل عام؟