أخبار » تقارير

"الشاعر الصغير" مسابقة تحدٍِ وطموح ليس له حدود

21 كانون أول / نوفمبر 2019 06:28

غزة -بسام العطار- الرأي

للثقافة أهمية في حياة الشعوب، وقيادتها، بل والرقي بها نحو النمو والنهضة، ومن أجل ذلك ، أطلقت وزارتا الثقافة والإعلام اليوم الخميس، مسابقة "الشاعر الصغير" الموسم الثاني بمقر وزارة التربية والتعليم، لاختيار أفضل شاعر صغير على مستوى محافظات قطاع غزة.

مدير عام المطبوعات والنشر في وزارة الاعلام غسان رضوان أكد لـ"الرأي"، أن إطلاق مسابقة الشاعر الصغير في موسمها الثاني، جاء مختلفا ومميزا هذا العام، من حيث عدد واختيار الفائزين وإبراز النخبة منهم، خاصة في ظل ما نشهده من غزو وانفتاح فكري وثقافي، طال الصغير قبل الكبير، موضحا أن كافة القصائد الخاصة بالمشاركين سيتم تسجيلها وبثها عبر أثير إذاعة الرأي الفلسطينية.

مدير عام الآداب في وزارة الثقافة سامي أبووطفة، أوضح أن هذه الإحتفال جاء للإعلان عن إطلاق مسابقة الشاعر الصغير، وتوزيع الأرقام الخاصة بالمتسابقين، حيث يشارك فيها أكثر من 200 طفل موهوب على مستوى قطاع غزة.

أبووطفة بين في حديثه لـ"الرأي"، أن هؤلاء الأطفال المشاركين في المسابقة سيخضعون لاختبارات أداء الأسبوع القادم، ومن ثم سيتم توزيع الأطفال على حلقات إذاعية عبر أثير"الرأي الحكومية"، بحيث يتم تصفيتهم ليصل العدد الى عشرة متسابقين فقط، ومن ثم يتم اختيار أفضل ثلاثة من بين المشاركين، خلال حفل الاختتام، ومنحهم جوائز مالية.

الطفلة منة نصار تقول لـ"الرأي"، "شاركت في الموسم الأول لمسابقة الشاعر الصغير، حيث نجحت بتجاوز ثلاث مراحل، واستطاعت أن تفوز بالمركز الثالث.

وذكرت أن هكذا مسابقات فتحت لها المجال لتطوير موهبتها في الشعر والإلقاء، مبدية رغبة كبيرة في المشاركة في كل المسابقات والحصول على أعلة المراكز، حيث شعرت بسعادة حقيقة خلال مشاركتها في الموسم الأول.

الشاعر الصغير أمجد الصفدي، هو الآخر وجدنا في عينيه رغبة كبيرة في المضي قدما نحو تحقيق هدفه بالمشاركة في مسابقة الشاعر الصغير، بل والحصول على مراتب متقدمة، مقدما شكره لوزارتي الإعلام والثقافة التي أتاحت لكافة الأطفال الموهوبين إخراج مالديهم من مواهب في الشعر وتطوير مهاراتهم في الإلقاء وحتى الكتابة وصولا لتأليف كتب بأكملها حسب تعبيره وحديثه لـ"الرأي".

 "أهم هواياتي الشعر، وطموحي وحلمي أن أصبح شاعراً كبيراً على مستوى فلسطين"، بهذه الكلمات وصف الطفل المشارك عبدالرحمن مرتجى مابداخله، متمنياً ان يصل الى مرتبة متقدمة في هذه المسابقة، ليثبت للمحتل وللعالم أجمع أن أطفال فلسطين لن يثنيهم الاحتلال وممارساته على المضي قدما في تحقيق أحلامهم، وخدمة قضيتهم العادلة في كافة المحافل الدولية.

1 2 4 3 5 6
متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟