أخبار » عربي ودولي

الشيخ رائد صلاح يفوز بجائزة الملك فيصل في خدمة الإسلام

31 كانون ثاني / مارس 2013 09:45


الرياض- الرأي:

أعلنت الأمانة العامة لجائزة الملك فيصل العالمية في دورتها الخامسة والثلاثين، عن فوز الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني بجائزة الملك فيصل العالمية في خدمة الإسلام.

كونه "أبرز الشخصيات المؤسسة للحركة الإسلامية في الأراضي الفلسطينية بمناطق الـ 48 ووضوح جهوده الإصلاحية والاجتماعية عند ترؤسه الحركة الإسلامية منذ عام 1996، أيضًا تقلُّده مهمة رئيس مؤسسة الأقصى لإعمار المقدسات الإسلامية، وَمهمَّة رئيس مؤسسة الإغاثة الإنسانية في الداخل الفلسطيني.

كما أنه من المبادرين لإعمار كثير من المشروعات في المسجد الأقصى، بالتعاون مع إدارة الأوقاف الإسلامية في القدس ولجنة إعمار المسجد الأقصى المبارك وقبة الصخرة المُشرَّفة، بالإضافة إلى أنه أول من كشف النقاب عن النفق الذي عمله المحتلون تحت الأقصى، ونجح مع لجنة الرَّوحَة الشعبية – عام 1998م في منع مصادرة أراضي تلك البلدة فقدم بذلك خدمة لأبناء وطنه.

وتسلم الشيخ صلاح الجائرة في احتفال رسمي كبير تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز سيحدد في موعد لاحق.

من جهته؛ بارك تجمع النقابات المهنية الفلسطينية للشيخ صلاح هذا الفوز الكبير لجهوده في خدمة الإسلام والحق الفلسطيني لاسيما الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وأكد تجمع النقابات على "الدور الكبير لشيخ الأقصى في الكشف عن المخططات "الإسرائيلية" الماكرة والهادفة لتهويد القدس وهدم المسجد الأقصى، حيث تعرض الشيخ صلاح للاعتقال ومحاولات الاغتيال والتهديد لدوره في كشف جرائم اليهود وقطعان المستوطنين بحق القدس والمسجد الأقصى المبارك".

وأشار إلى أن هذه الجائزة تمثل دعمًا كبير لجهود الشيخ صلاح في دفاعه عن المقدسات الإسلامية، وجهده في الكشف عن جرائم الاحتلال بحق المقدسات الإسلامية.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟