أخبار » تقارير

"الدورات الحتميّة" بمديرية التدريب.. تخصصية وتطوير للكادر البشري

25 نيسان / فبراير 2021 09:20

1212121
1212121

غزة-الرأي- مهدي الكحلوت:

تُواصل المديرية العامة للتدريب بوزارة الداخلية جهودها وبرامجها التخصصية المتنوعة، بهدف تطوير قدرات منتسبي الوزارة وأجهزتها وإداراتها، والارتقاء بالكادر البشري قيادةً وضباطاً وأفراداً.

ويستعرض "موقع الداخلية" في التقرير التالي "برنامج التدريب الحتمي" والذي شرعت مديرية التدريب بتنفيذه مؤخراً بعد تخفيف الإجراءات الاحترازية في مواجهة جائحة "كورونا".

و"التدريب الحتمي" هو برنامج تدريبي متكامل يُلزم فيه جميع الضباط والأفراد من منتسبي الوزارة بتلقي دورات تدريبية في مجالات تخصصية متنوعة، منذ بدء عملهم في أجهزة الوزارة، وعلى مدار ترقّيهم في السلم الوظيفي والرتبي.

دورات تخصصية

وفي هذا السياق، افتتحت المديرية العامة للتدريب برنامج التدريب الحتمي بمتابعة مباشرة من "معهد التنمية البشرية" المتخصص في مجال التدريب التنموي والتخصصي لتنفيذ دورات تستهدف كافة الرتب العسكرية في الوزارة.

ويشمل البرنامج عدة أقسام تضم دورة "القيادة العليا"، والتي تُعتبر ملزمة لحصول الضباط على ترقيات الرتب السامية، بالإضافة لدورة "القيادة الوسطى" والتي يتوجب اجتيازها للحصول على رتب "ملازم، ملازم أول، نقيب"، وانتهاءً بدورة "مهارات رجل الأمن" والتي تستهدف أفراد وضباط صف الأجهزة الأمنية التابعة لوزارة الداخلية والأمن الوطني.

وأكد مدير معهد التنمية البشرية العقيد عبد الله قرموط، أن الدورات تهدف لإكساب كوادر الداخلية القدرات الأمنية ومهارات التعامل مع الجمهور، وتنمية القدرات الإدارية والفكرية، ورفع مستوى المهارة الميدانية.

محاور متقدمة

وحول المساقات العلمية التي تتناولها الدورات الحتمية، قال العقيد قرموط: "تشتمل دورتا القيادة العليا والقيادة الوسطى على عدة محاور أبرزها المحور الإداري "القيادي" والأمني والسياسي والشرعي "القانوني".

ولفت إلى أن الدورة تتناول البحث والتحليل ودراسة مفاهيم متعددة مثل أنماط القيادة وفنونها وتحدياتها وأدوارها، بالإضافة لتعزيز قدرات كبار الضباط بالوزارة في مجالات الأمن التقني والمعلوماتي، ودراسة مواد التحصين المجتمعي، والعمليات الأمنية ومكافحة التجسس.

وبيَّن مدير معهد التنمية البشرية أن الدورة تتناول جملة من المفاهيم المتعلقة بالمحور السياسي حول القضية الفلسطينية، والشأن الإسرائيلي والإقليمي والدولي، وتحليل السياسات لكل قسم، بالإضافة لدراسة وبحث السياسة الشرعية، وحقوق الانسان في القانون، والضوابط الشرعية في التعامل مع المرؤوسين، والعلاقات الدولية من منظور الواقع والقانون والشرعية.

 

إضافة نوعية

 

بدوره، قال العميد محمد خلف مدير عام المديرية العامة للتدريب إن المديرية العامة للتدريب تُقدم نموذجاً تعليمياً تدريبياً عبر البرنامج التدريبي الحتمي الأول من نوعه.

وأضاف العميد "خلف" في تصريح خاص، إن هذا البرنامج قادر على مواكبة التحديات في المهام والأعمال الشرطية والأمنية، وإكساب الضباط والعناصر القدرة على تقديم إضافة نوعية في مختلف تخصصات العمل في الأجهزة الأمنية".

وأكد خلف أن مديرية التدريب توظّف مجموعة من الأدوات المتقدمة في سبيل إنجاح هذا العمل، مضيفاً "نعمل على توفير بيئة تعليمية بجودة عالية، باستخدام أرقى تقنيات وأساليب التدريس".

وأشار إلى أن برنامج التدريب الحتمي سيتواصل ليستهدف جميع ضباط ومنتسبي وزارة الداخلية، وفق آلية تضمن استيعاب دفعات جديدة بالشروط القانونية واللوائح المعمول بها.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
ما رأيك في الإجراءات التي تتخذها الجهات الحكومية في غزة في مواجهة جائحة كورونا؟