أخبار » الأخبار العبرية

خوفًا من مقاطعة أكاديمية للمشاركين فيها

الاحتلال يمنع نشر معلومات بشأن حفريات أثرية بالضفة

19 أيلول / مايو 2019 03:19

monastery-of-st.-hilarion
monastery-of-st.-hilarion

فلسطين المحتلة – الرأي

قررت محكمة الاحتلال العليا رفض التماس طالب بالكشف عن معلومات حول حفريات أثرية ينفذها علماء آثار إسرائيليون في الضفة الغربية المحتلة.

وبررت المحكمة قرارها أن نشر معلومات كهذه ستكشف هويات الذين ينفذون الحفريات ويعرضهم لمقاطعة أكاديمية على المستوى الدولي.

وادعت المحكمة كذلك أن كشف هوياتهم من شأنه المس بمفاوضات سياسية مستقبلية وبالحفريات نفسها، مؤكدة بقرارها هذا، مرة أخرى، أنها تُشكل ذراعا لتنفيذ سياسات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية، وتنتهك القانون الدولي.

وتدير سلطات الاحتلال مجال الآثار في الأراضي المحتلة عام 1967 بواسطة "ضابط الآثار"، الذي يقوم بمهام سلطة الآثار الإسرائيلية.

ونُفذ الاحتلال مئات الحفريات بموجب تصاريح صادرة عن "ضابط الآثار"، منذ احتلال الضفة، حيث لا يتم الكشف عن الحفريات الأثرية في الضفة، ولا يعلن عن نتائجها شيئًا.

متعلقات
انشر عبر
إستطلاع للرأي
جاري التصويت ...
هل تتوقع أن تتم المصالحة؟